فساد وإهمال بمراكز الشباب.. ونواب يطالبون بمحاسبة الوزير

تهالك مبانٍ، وغياب رقابة، وإهمال صيانة، وتوقف أغلب الأنشطة، وظهور وقائع فساد عديدة لقلة الموارد وغياب الضمير من المسؤولين.. هكذا أصبح حال عدد كبير من مراكز الشباب التابعة لوزارة الشباب والرياضة، بمحافظات الجيزة والإسكندرية والبحيرة، ولذلك قدم أعضاء البرلمان طلبات إحاطة لخالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، لعدم اهتمام المسؤولين بالتطوير، وعزوفهم عن أداء أغلب مهامهم، وشددوا على حضور الوزير للمساءلة.

وقال النائب عاطف عبد الجواد، عضو لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إن اللجنة تلقت طلبات إحاطة وشكاوي من أعضاء البرلمان بمختلف المحافظات؛ بسبب غياب الرقابة من قبل مسؤولي المديريات الرياضية، على مراكز الشباب، وقلة الاهتمام بوضع خطط للتطوير والإحلال والتجديد، ما نتج عنه تهالك العديد من بعض المباني، حتى أصبحت آيلة للسقوط، وطالبوا بضرورة حضور المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، للرد على الشكاوى ومحاسبته على تقصير موظفي الوزارة في القيام بدورهم الرقابي والتنموي.

وأضاف عبد الجواد، لـ”البديل”، أن طلبات الإحاطة والبيانات، التي قدمها النواب، تضمنت العديد من المشاكل والأزمات، منها المشاكل الإدارية في بعض المديريات، وقلة الاهتمام بوضع خطط تطوير لهذه المديريات، بالإضافة إلى وقائع فساد تشهدها بعض مراكز الشباب، فضلاً عن توقف أنشطتها؛ بسبب قلة الموارد المالية وتحول أغلبها لـ”خرابات”.

وأكد النائب البرلماني أحمد يوسف أن مئات من مراكز الشباب سواء في المدن أو القرى طالها الإهمال منذ عقود؛ بسبب قلة الموارد المالية، وغياب المتابعة والرقابة من قبل المسؤولين عنها بديوان عام الوزارة، وأسفر ذلك عن عزوف مسؤولي المديريات عن دورهم واهتمامهم، حتى تحولت مراكز شبابية لـ”خرابات”.

وأضاف لـ”البديل” أن أغلب مراكز الشباب لا تهتم بها الوزارة، ولا تراقبها، ولكنها تسلط الضوء فقط على بعض المراكز بالمناطق التي يوجد فيها “أبناء الذوات”، مؤكدًا على ضرورة تحرك البرلمان؛ لدعم مشروعات الشباب وتطوير المراكز التي قد لا يعرف أغلب النواب أين هي.

فساد وإهمال ووصف المديريات بـ”العقم”

‏في نفس السياق طالب عاصم عبد العزيز مرشد، عضو مجلس النواب، المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، بسرعة التحقيق في وقائع الفساد والتلاعب بنتائج دوري مراكز الشباب بمحافظة البحيرة. ومحاكمة جميع المسئولين الذين ارتكبوا وقائع الفساد والتلاعب في نتائج الدوري مراكز.

ووجه المهندس علاء والى، عضو مجلس النواب، طلب إحاطة عاجل لوزير الشباب والرياضة، بشأن تهالك المباني بمركز شباب المعتمدية التابع لمدينة كرداسة بالجيزة، والتي أصبحت الآن آيلة للسقوط، وتشكل خطورة داهمة بنطاق المركز، سواء على القائمين على العمل أو الشباب المتردد عليها.

وتقدم سمير البطيخي، عضو لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، بطلب إحاطة بشأن قرار المهندس خالد عبد العزيز، بحذف مدينة الإسكندرية من قائمة المدن المقرر أن تستضيف منافسات بطولة العالم لكرة اليد 2021، وقال إن مراكز الشباب في عهد الوزير الحالي تحتاج إلى مزيد من الجهد، حيث إنها بمثابة متنفس للشباب لممارسة الرياضة والأنشطة المختلفة، بالإضافة إلى البعد الثقافي لإجراء الندوات التثقيفية، مؤكدًا أن مديريات الشباب والرياضة تحتاج إلى مزيد من التطوير، حيث إنها حتى الآن لا تزال تدار بأسلوب “عقيم”، يجعلها لا تقوم بدورها المنوط بها في تطوير مراكز الشباب أو البنية الرياضية.