مانشستر ينضم لسباق التعاقد مع جوهرة موناكو

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

يبدو أن الفرنسي توماس ليمار، لاعب وسط المنتخب الفرنسي وفريق موناكو، سيكون محور صراع الأندية خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، بعدما انضم اسم جديد إلى الأسماء الراغبة في الظفر بخدمات اللاعب الشاب، خلال الميركاتو المقبل.

كشفت صحيفة “ميرور” الإنجليزية عن وجود رغبة لدى الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم “بريميرليج”، الذي بات قاب قوسين أو أدنى من حصد اللقب المحلي، في اقتناء الجوهرة الفرنسية وإضافتها إلى مجموعته التي جلبها إلى ملعب “الاتحاد”.

وقالت الصحيفة الإنجليزية إن بيب جوارديولان يستعد للانقضاض على توماس ليمار، من تحت أنوف منافسيه في الدوري الإنجليزي، رغم المفاوضات القائمة مع فريق إمارة موناكو وبعض الأندية الإنجليزية، ودخول المدرب الإسباني في الصفقة في وقت متأخر.

وأكدت ميرور أنه على الرغم من وجود رغبة لدى العديد من الأندية الكبيرة في البطولة الإنجليزية وعلى رأسها تشيلسي حامل اللقب، وليفربول، وأرسنال الذي عرض في وقت سابق إمكانية ضم اللاعب مقابل 90 مليون إسترليني، إلا أن اللاعب رحب بشدة بمفاوضات متصدر الدوري الإنجليزي في نسخته الجارية، وأبدى رغبة في اللعب تحت مظلة المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

من جانبها قالت صحيفة “تليجراف” الإنجليزية إن انتقال الدولي الفرنسي صاحب الـ22عامًا إلى المان سيتي سيكون بمثابة الضربة القاضية لنظراء مانشستر سيتي، حيث يناضلون بشكل كبير من أجل تدعيم صفوفهم؛ لمواكبة القوة الهائلة التي يتمتع بها السيتي خلال الفترة الحالية، والتي جعلته يتسيد كرة القدم الإنجليزية، إن لم يفرض كلمته على القارة العجوز أيضًا، من خلال الظفر بدوري أبطال أوروبا في نسخته القائمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن المان سيتي حاول ضم البلجيكي إيدين هازارد، صانع ألعاب فريق تشيلسي حامل لقب الدوري الإنجليزي، مستغلاًّ رغبة اللاعب في الرحيل عن ملعب “ستامفورد بريدج”، إلا أن تمسك إدارة النادي بعدم التفريط في اللاعب لأي منافس في الدوري الإنجليزي جعل مدرب السيتي يصرف النظر، ويبحث عن بديل. ويبدو أن ليمار هو البديل المناسب لتعويض صفقة هازارد التي لن تتم وفقًا لما أكدته الصحيفة.

وأنفق جوارديولا، منذ قدومه إلى ملعب “الاتحاد”، ما يقرب من نصف مليار دولار، لتدعيم صفوفه. ويبدو أنه في طريقه إلى إنفاق نصف هذا المبلغ خلال الميركاتو المقبل؛ من أجل الظفر بصفقة ليمار، الذي رفض ناديه انتقاله في وقت سابق إلى أرسنال مقابل 90 مليون إسترليني، إلى جانب ضم صفقة أو اثنتين أخريين.