حصاد| الزمالك يشعل الصراع على الوصافة.. و7 نقاط تفصل الأهلي عن النجمة الرابعة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بات حلم النجمة الرابعة لجماهير النادي الأهلي قاب قوسين أو أدنى، بعدما عرقل الأهلي عجلة الإنتاج، وواصل مسلسل الانتصارات المتتالي، حيث تمكن الشياطين الحمر من تحقيق انتصارهم الثالث عشر على التوالي، على حساب الإنتاج الحربي، بنتيجة 2 – 1، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب “القاهرة الدولي”، ضمن منافسات الجولة الـ26 من الدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

ووصل حامل اللقب إلى النقطة 69 في صدارة جدول الترتيب، وبفارق 21 نقطة عن الزمالك أقرب منافسيه، و22 نقطة عن الإسماعيلي صاحب المرتبة الثالثة، والذي يتبقى له مباراة مؤجلة، وبفارق 24 نقطة عن المصري البورسعيدي، الذي يحتل المرتبة الرابعة، ويتبقى له مواجهتان مؤجلتان، وتوقف رصيد العجلات الحربية عقب الخسارة أمام القلعة الحمراء عند 36 نقطة في المركز السادس.

وقطع الأهلي، بقيادة مدربه حسام البدري، شوطًا كبيرًا نحو تحقيق اللقب رقم 40 في تاريخ النادي الأهلي، حيث بات يفصله عن النجمة الرابعة 3 مباريات فقط، يحتاج فيها إلى الفوز في مواجهتين والتعادل في مواجهة؛ كي يتمكن من الحفاظ على اللقب داخل قلعة الجزيرة.

على جانب آخر أشعل الزمالك الصراع على وصافة الترتيب بتحقيقه انتصاره الخامس له على التوالي، وتمكنت القلعة البيضاء من تحقيق انتصارها الخامس على التوالي تحت قيادة إيهاب جلال، وجاء الانتصار على حساب النصر، بنتيجة 2 – 1.

ورغم الانتصار الصعب الذي حققه الأبيض على متذيل الترتيب، إلا أنه واصل حصده للنقاط، ورفع رصيده إلى 48 نقطة في المركز الثاني، الذي يؤهله للمشاركة في دوري أبطال إفريقيا في نسختها المقبلة، بينما توقف رصيد النصر بهذه الخسارة عند 14 نقطة في المركز الأخير، واقترب خطوة نحو الهبوط للدرجة الأدنى الموسم المقبل.

كما واصل فريق الإسماعيلي مسلسل إهدار النقاط، وفشل في تحقيق الفوز في مباراته الثالثة على التوالي، وتعادل بصعوبة كبيرة على ملعبه أمام طنطا، حيث حول تأخره بثنائية إلى تعادل في الوقت القاتل، وحصد نقطة ثمينة، تجعله قريبًا من اللحاق بالزمالك.

التعادل منح كلا الفريقين نقطة تضاف إلى رصيده؛ ليرتفع رصيد الدراويش إلى 47 نقطة في المركز الثالث خلف الزمالك، الذي يسبقه بنقطة، ولكن يتبقى لممثل محافظة الإسماعيلية مباراة مؤجلة لم يخُضها بعد، ورفع طنطا رصيده إلى 24 نقطة في المركز السادس عشر، وباتت الشكوك تحيط حول إمكانية بقائه في الدوري الممتاز الموسم المقبل.

كما واصل المصري البورسعيدي، بقيادة التوءم حسام وإبراهيم حسن، مطاردته للإسماعيلي والزمالك، بتغلبه على المقاولون العرب، بنتيجة 2 – 1، في المباراة التي جمعتهما على ملعب “برج العرب” بالإسكندرية، وحول المصري تأخره بهدف إلى انتصار بثنائية، ورفع رصيده إلى 45 نقطة في المركز الرابع ويتبقى له مواجهتان مؤجلتان، وتوقف رصيد ذئاب الجبل عند 35 نقطة في المركز الثامن.

ووضع فريق مصر المقاصة حدًّا لمسلسل نزيف النقاط، وتمكن من الفوز على وادي دجلة، بنتيجة 2 – صفر، بعدما تعثر في مواجهاته الثلاث الأخيرة، ورفع المقاصة رصيده إلى 29 نقطة في المركز الـ13، وتوقف رصيد دجلة عند 26 نقطة في المركز الـ15.

وجاءت نتائج باقي المباريات على النحو التالي: فوز الأسيوطي سبورت على الداخلية، بنتيجة 4 – 2، ليرفع الأسيوطي رصيده إلى 32 نقطة في المركز العاشر، ويتوقف رصيد الداخلية عند 30 نقطة في المركز الـ12، وتعادل الرجاء وسموحة بدون أهداف؛ ليرتفع رصيد الأول إلى 18 نقطة في المركز الـ17، ويرفع سموحة رصيده إلى 39 نقطة في المركز الخامس.

وتمكن بتروجيت من الفوز على طلائع الجيش، بنتيجة 2 – 1، ليضيف الفريق البترولي ثلاث نقاط جديدة، يرفع بها رصيده إلى 34 نقطة في المركز التاسع، ويتوقف رصيد الفريق العسكري عند 32 نقطة في المركز الحادي عشر، وتعادل الاتحاد السكندري بهدف لمثله أمام إنبي، ليضيف كلاهما نقطة إلى رصيده، ويصبح لدى إنبي من النقاط 36 في المركز السابع، ويتساوى مع الإنتاج الحربي صاحب المركز السادس، ويصبح لدى زعيم الثغر من النقاط 26 في المركز الـ14.

وهزت الشباك خلال الجولة الـ26 في 8 ملاعب، وشهد لقاء وحيد جمع بين الرجاء وسموحة التعادل السلبي بدون أهداف، وسجل 26 هدفًا بواقع 2.8 هدف في المباراة الواحدة. أشهر حكام الساحة خلال تلك الجولة البطاقة الصفراء في وجه اللاعبين 18 مرة، وظهرت البطاقة الحمراء مرتين، كانتا من نصيب محمد حسن، لاعب وادي دجلة، وإسلام فؤاد، لاعب المقاولون العرب.

وحافظ المغربي وليد أزارو على صدارته لهدافي المسابقة برصيد 16 هدفًا، رغم صيامه التهديفي خلال الجولة، وجاء في المرتبة الثانية عمر السعيد، لاعب الإنتاج الحربي السابق ووادي دجلة الحالي برصيد 13 هدفًا.