بعد 4 أشهر أزمات.. المدارس اليابانية تفتح باب التقديم

بعد أزمات عديدة شهدتها بداية تجربة المدارس المصرية اليابانية، والتي استمرت لمدة 4 أشهر تقريبًا، أعلن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، عن بدء تلقي طلبات التقدم للمدارس اليابانية يوم ١٥ فبراير الجاري، بعد استلام ٢٢ مدرسة من أصل ٤٥ مدرسة، مشيرًا إلى أن هناك توقعات ببدء الدراسة سبتمبر المقبل، وجاء ذلك خلال لقائه، بالدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، لمتابعة عدد من الملفات المتعلقة بخطة عمل الوزارة وتطوير العملية التعليمية.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أعلن الخميس 21 أكتوبر 2017، تأجيل بدء الدراسة في المدارس اليابانية، لأجل غير مسمى، وخلال الأشهر القليلة الماضية، حدث جدل واسع بسبب الـ”تخبط الإداري” والتعارض في تصريحات بعض القيادات التعليمية والوزير، حول سبب تأخر الدراسة عن موعدها المقرر 15/10/2017، ما أدى إلى تدخل رئاسة الجمهورية لإرجاء بدء الدراسة لأجل غير مسمى لاستكمال عناصر الجودة، ووضع معايير جديدة لاختيار الطلاب والمعلمين.

تلقي طلبات التوظيف

وأعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني عن انتهاء اللجنة المشكلة لوضع معايير اختيار المعلمين والطلبة من وضع معايير اختيار معلمي ومديري المدارس المصرية اليابانية موضحة أن فتح باب التقديم لشغل وظائف مدير المدرسة ووكيل المدرسة ومعلم ومعلم مساعد في المدارس المصرية اليابانية سيبدأ في أواخر فبراير الجاري.

وأضافت الوزارة، في بيان رسمي، أن الاختيار سيكون عملية إلكترونية، يقوم فيها المتقدم بملء استمارة إلكترونية وتحميل الوثائق المطلوبة، والإجابة عن بعض الأسئلة التي تعكس مهنية وكفاءة المتقدم، وسوف تقوم الوزارة بإعلان معايير اختيار الطلبة فور انتهاء اللجنة من وضعها بشكل نهائي.

المصروفات وشروط قبول الطلاب

وتحددت المصروفات الدراسية بدءًا من ألفي جنيه حتى 4 آلاف جنيه وفقًا للنطاق الجغرافي والمنطقة التي تتواجد فيها المدرسة (حضرية- ريفية- مستوى سكانها الاقتصادي ميسور- مستوى سكانها متوسط)، وبالتالي فهي تختلف من منطقة إلى أخرى.

أما عن شروط قبول الطلاب؛ فإن ولي الأمر مطالب بأن يحضر إلى المدرسة 20 ساعة سنويًا، للقيام بأعمال تطوعية، وقبل أن يقبل ابنه، فهو مطالب بالإقرار بالموافقة على ذلك، وبداية المراحل من سن 4 سنوات لرياض الأطفال و6 سنوات للمرحلة الابتدائية، وأن يكون محل سكن الطالب قريبا من المدرسة التي يريد الالتحاق بها.

ينص القرار الوزاري على بدء الدراسة بمشروع المدارس المصرية اليابانية من 4 إلى 5 سنوات KG1.، ومن 5 إلى 6 سنوات KG2.، ومن 6 إلى 7 سنوات الصف الأول الابتدائي، ومن 7 إلى 8 سنوات الصف الثاني الابتدائي، ومن 8 إلى 9 سنوات الثالث الابتدائي.

أساليب الدراسة

لا تحتوي المدارس علي جرس فسحة وبها ساعة لإدارة الوقت، والحد الأدنى لمساحة المدرسة الواحدة يصل إلى 6 آلاف متر مربع، ولا يوجد يونيفورم موحد للطلاب ولكن يوجد ألوان موحدة، والحد الأقصى للأعداد داخل الفصل 40 طالبًا، وتقدم وجبة غذائية متكاملة للطلاب، وهناك مقعد خاص بكل طالب في الفصل، ويوجد بابان داخل الفصل واحد للدخول والآخر للخروج، ويوجد داخل الفصل سبورتان واحدة للعملية التعليمية وأخرى للجدول، كما توجد أرفف في كل فصل لوضع أغراض الطلاب.

وسيتم تطبيق اللائحة الخاصة بالتجريبية الرسمية للغات، وتتضمن 10 أنشطة للتلاميذ منها جمع المهملات مرة واحدة يوميًا في طابور الصباح، وعمل ترتيب ثابت لكل تلميذ في الطابور حسب طوله، ومن أهدافها احترام حقوق الآخرين والتنسيق والمراقبة اليومية لتغذية الطفل وتعليمه الاعتياد على تحمل المسؤولية.

ومن المقرر وضع مساعد بكل فصل لملاحظة انتظام المواعيد وإدخال فترات راحة بين الحصص، وقيام عدد 5 تلاميذ بتنظيف الفصل بالتناوب عقب انتهاء اليوم الدراسي، إلى جانب قياسات اللياقة البدنية و5 دقائق لحل تدريب بسيط قبل بداية الحصة الأولى.