الاقتصاد في أسبوع.. انخفاض التضخم لـ17%.. و80.83 مليار دولار حجم ديون مصر الخارجية

شهد الأسبوع الماضي عددًا من الأحداث الاقتصادية، التي تتعلق بأعمال المجموعة الوزارية الاقتصادية وقراراتها، وبعض التغييرات التي طرأت على الاقتصاد، أهمها: انخفاض معدل التضخم لـ17% خلال شهر يناير، و51 مليار جنيه لدعم المنتجات البترولية خلال النصف الأول من العام المالي الحالي، و80.83 مليار دولار حجم الديون الخارجية لمصر.

معدل التضخم ينخفض لـ17% خلال شهر يناير

كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، عن تراجع معدل التضخم خلال شهر يناير الماضي بنحو 0.2%، مقارنة بشهر ديسمبر السابق عليه؛ ليبلغ 266.3 نقطة، مقابل 266.8 نقطة، وهو أقل مستوى له منذ نوفمبر 2015.

وأشار الجهاز إلى أن معدل التضخم على أساس سنوي تراجع خلال الشهر الماضي؛ ليبلغ 17%، مقارنة بالفترة المناظرة من عام 2017. وأوضح جهاز الإحصاء أن أسعار الطعام والشراب تراجعت خلال الشهر الماضي بنحو 0.5%، مقارنة بشهر ديسمبر السابق عليه، وعلى أساس سنوي ارتفعت بنحو 16.6% مقارنة بشهر يناير 2017.

51 مليار جنيه لدعم المنتجات البترولية

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن إجمالي دعم المنتجات البترولية خلال النصف الأول من العام المالي الحالي بلغ 51 مليار جنيه، على أساس متوسط سعر خام برنت 56.7 دولار للبرميل، ومتوسط سعر الصرف 17.68 جنيه للدولار، بالمقارنة بنحو 55 مليار جنيه المعتمد بالموازنة العامة للدولة خلال نفس الفترة، محققًا وفرًا قدره 4 مليارات جنيه.

80.83 مليار دولار حجم الديون الخارجية لمصر

كشف أحدث تقرير صادر عن البنك المركزي، برئاسة طارق عامر، عن ارتفاع حجم الديون الخارجية لمصر لـ 80.83 مليار دولار خلال الربع الأول من العام المالي 2017/2018.

الحكومة توافق على اتفاقيتين للبحث عن البترول بإجمالي منح 34 مليون دولار

قال وزير البترول، المهندس طارق الملا، إن مجلس الوزراء، برئاسة المهندس شريف إسماعيل، وافق على اتفاقيتين للبحث عن البترول: الأولى بخليج السويس، والثانية بالصحراء الغربية.

وأضاف الوزير أن مجموع المنح التي تتضمن هاتين الاتفاقيتين 34 مليون دولار، بحد أدنى التزام يبلغ 55 مليون دولار، وحفر 10 آبار، مؤكدًا أنه عقب موافقة الحكومة سيتم إرسال الاتفاقيتين للبرلمان، لافتًا إلى أن ذلك لاستكمال الإجراءات التشريعية الخاصة بهما.

البنك المركزي يبحث أسعار الفائدة 15 فبراير

تبحث لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، في اجتماعها الدوري، الذي يعقد الأسبوع المقبل في 15 فبراير 2018.

وتشير التوقعات إلي قيام البنك المركزي بتخفيض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، نتيجة تراجع التضخم الشهري والسنوي، بالإضافة إلى تراجع أسعار السلع الغذائية في السوق المحلية.

يذكر أن لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي، برئاسة طارق عامر، قررت تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض في اجتماعها الدوري يوم 28 ديسمبر 2017 عند 18.75% و19.75% على التوالي، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي عند 19.25 %، وسعر الائتمان والخصم عند 19.25%.

توقيع عقود مشروعات ومفاوضات ناجحة بالمنطقة الاقتصادية للقناة

أعدت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس تقريرًا بما قامت به الهيئة خلال الستة أشهر الأخيرة من عام 2017، جاء فيه توقيع عقود وتسويات ولقاءات داخلية وخارجية، والزيارات الترويجية التي نتج عنها توقيع عقود فعلية، لإقامة مشروعات صناعية داخل المنطقة.

وبلغت استثمارات تطوير التجهيزات البترولية 10 مليارات جنيه في ميناء السخنة، وبانتهاء جميع مراحل محطة الصب السائل ستتحول المنطقة الاقتصادية لقناة السويس إلى مركز إقليمي لتموين السفن وتداول المواد البترولية فى منطقة الشرق الأوسط وشرق إفريقيا.

ووقعت عقود 15 مشروعًا مع 13 مستثمرًا في مجالات البتروكيماويات والأسمدة وصناعة المحاليل الطبية والأدوية والمنتجات الورقية، وتسوية 6 عقود مع عدة شركات بمساحة 16,200 مليون متر مربع، وهى شركات الشرقيون للتنمية الصناعية، والبحر الأحمر للنحاس، والشركة الصينية المصرية، وشركة السخنة للتكرير والبتروكيماويات، وشركة بورسعيد للصلب، وشركة راية للتصنيع والخدمات اللوجستية. وتتضمن المشروعات تطويرًا صناعيًّا وصناعات بتروكيماوية و نشـاط تخزين ومحطـة محولات كهربائية، ووقعت 6 عقود جديدة باستثمارات 40 مليار دولار مع الشركة المصرية الإماراتية للتنمية المتكاملة والمستدامة السخنة العالمية.

38 مليار دولار صافي الاحتياطيات الدولية لمصر

أعلن البنك المركزي، برئاسة طارق عامر، ارتفاع صافي الاحتياطيات الدولية إلى 38.209 مليار دولار أمريكي في نهاية يناير 2018.

وأوضح البنك المركزي أن الاحتياطي النقدي ارتفع بقيمة بلغت 1.208 مليار دولار خلال شهر واحد فقط، بالمقارنة برصيد الاحتياطي في نهاية شهر ديسمبر 2017، والذي بلغ فيه 37.01 مليار دولار.