الليلة.. مواجهة مصرية في الدوري الإنجليزي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 

تقام مساء اليوم على ملعب الإمارات مباراة فريقي ليفربول وأرسنال، في إطار افتتاح المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الإنجليزي البرميرليج، وستشهد المباراة مواجهة مصرية خالصة بين محمد صلاح جناح فريق ليفربول، ومحمد النني لاعب وسط فريق الأرسنال، ومن المتوقع أن يشارك صلاح ضمن التشكيلة الأساسية لفريق ليفربول، فيما سيجلس النني على مقاعد بدلاء أرسنال، بعدما شارك أساسيًّا في مباراة الكأس أمام وستهام يونايتد، فى ظل سياسة المداورة التي يتبعها الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني للفريق مع لاعبيه.

ويحتل ليفربول المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 34 نقطة، متفوقًا بفارق نقطة واحدة على أرسنال، صاحب المركز الخامس. ويغلب على مواجهات الفريقين طابع المفاجأة والندية، حيث أسفرت المواجهات الأربع الأخيرة عن تسجيل 21 هدفًا، ونجح الليفر بقيادة الألماني يورجن كلوب في الفوز ثلاث مرات على كتيبة الفرنسي أرسين فينجر بنتيجة 4-3 و3-1 و4- صفر، في حين انتهت مباراة واحدة بالتعادل 3-3.

ويتمنى المدفعجية الليلة مواصلة سلسلة الانتصارات، بعد فوزهم في الجولة الماضية على نيوكاسل يونايتد بهدف مسعود أوزيل؛ من أجل انتزاع المركز الرابع من ليفربول، وستشهد مباراة الليلة غياب مهاجم الفريق الفرنسي جيرو بسبب الإصابة العضلية التى تعرض لها خلال مشاركته فى لقاء وستهام يونايتد.

وبالرغم من كتيبة هجوم الفريق اللندني المكونة من الفرنسيين أوليفييه جيرو وألكسندر لاكازيت وداني ويلبيك والتشيلي ألكسيس سانشيز، فإن الفريق اكتفى بثلاثة أهداف فقط في آخر أربع مباريات في الدوري.

أما ليفربول فيعيش أزهى مراحله بوجود المصري محمد صلاح الذي سجل 20 هدفًا في مختلف المسابقات هذا الموسم، بينها 14 في الدوري المحلي، يتصدر بها ترتيب الهدافين، في حين أضاف فيرمينو 6 أهداف وكوتينيو 5 ومانيه 4 أهداف، أي أنهم سجلوا 28 هدفًا من أصل 38 لليفربول في الدوري المحلي.

وتشهد صفوف الليفر عودة لاعب الوسط الألماني إيمري جان بعد إيقافه مباراة واحدة، وربما يعهد إليه كلوب مهمة مراقبة صانع ألعاب أرسنال مسعود أوزيل، وسيخوض أليكس أوكسلايد تشامبرلين مهاجم ليفربول المباراة أساسيًّا على الأرجح في مواجهة فريقه السابق الجانرز.

وشهدت مباراة الدور الأول التى جمعت بين الفريقين بملعب “آنفيلد” تألق النجم المصري الذي سجل هدفًا، وصنع آخر، وانتهت بفوز ليفربول على أرسنال برباعية نظيفة، ومنذ انتقال صلاح من روما إلى ليفربول خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة مقابل 42 مليون يورو، بجانب 8 ملايين يورو حوافز، وهو يقدم مستوى باهرًا.