هل يصبح صلاح ثالث لاعب مصري يفوز بجائزة BBC؟

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” عن القائمة النهائية للمرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا لعام 2017، وشهدت القائمة حضور النجم المصري محمد صلاح، المحترف ضمن صفوف فريق ليفربول الإنجليزي.

وأعلنت بي بي سي، في الإستفتاء الذي طرحته عبر موقعها الرسمي وشارك في إعداده لاعب الوسط الكاميروني أرنو دجوم، الفائز مع منتخب الأسود ببطولة الأمم الإفريقية 2017، وإيمانويل أمونيكي، الفائز بالميدالية الذهبية مع المنتخب النيجيري في دورة الألعاب الصيفية عام 1996 التي احتضنتها الولايات المتحدة، إلى جانب بعض المدربين والصحفيين المتخصصين في الساحرة المستديرة وعلى علم بالكرة الإفريقية، عن تواجد 5 أسماء في القائمة النهائية للمنافسة على الجائزة التي تمنحها الهيئة لأفضل لاعب في القارة وهم: المصري محمد صلاح (ليفربول الإنجليزي)، الجابوني بيير امريك أوباميانج (بوروسيا دورتموند ألمانيا) الذي يترشح للجائزة للمرة الخامسة على التوالي، الغيني نابي كيتا (لايبزيج الألماني)، السنغالي ساديو ماني (ليفربول الإنجليزي)، النيجيري فيكتور موسيس (تشيلسي الإنجليزي)، وخلت القائمة من تواجد أي لاعب من منتخب الكاميرون الفائز بكأس الأمم الإفريقية الأخيرة.

وفتح باب التصويت أمام الجماهير في التاسعة مساء أمس السبت، على أن يستمر حتى يوم الإثنين الموافق 27 من نوفمبر الجاري، على أن يتم الكشف عن اسم الفائز بالجائزة هذا العام في الحادي عشر من شهر ديسمبر المقبل وذلك في حفل يبث في تمام السابعة والنصف بتوقيت القاهرة عبر قنوات بي بي سي.

من جانبه طالب الفرعون المصري محمد صلاح، من خلال فيديو أرفقته بي بي سي بالتقرير الذي نشرته مع الاستفتاء عبر موقعها الرسمي، جمهوره في كل مكان بالتصويت له من أجل الظفر بالجائزة الغائبة عن مصر منذ عام 2008 حينما فاز بها محمد أبوتريكة، نجم مصر والأهلي الأسبق، ويعد أبوتريكة ومن قبله محمد بركات، الثنائي المصري الذي نال شرف الظفر باللقب حيث سبق لبركات التتويج بها في عام 2005.

وقالت الهيئة البريطانية في حديثها عن نجم الريدز: “صلاح كان ملك الفراعنة في 2017، سجل هدفا دراميا ضد الكونغو ليأخذ مصر إلى كأس العالم لأول مرة منذ 1990 وسجل 5 أهداف في كأس أمم إفريقيا التي أنهاها المنتخب في المركز الثاني، وتابعت على مستوى الأندية، سجل صلاح 15 هدفا وصنع 11 مع روما، قبل أن يسجل 12 هدفا في أول 17 مباراة مع ليفربول”.

ويعد الجناح الطائر لمنتخب الفراعنة المرشح الأبرز للفوز بالجائزة نظرًا لما قدمه مع المنتخب الوطني والأندية التي لعب لها هذا العام، حيث قاد المنتخب المصري للتأهل إلى نهائيات كأس العالم بعد غياب 28 عامًا، وتصدر هدافي التصفيات برصيد 5 أهداف، وقاد المنتخب أيضًا للتأهل لنهائي كأس الأمم الإفريقية، كما ساهم بشكل كبير في احتلال روما وصافة الدوري الإيطالي والتأهل للمشاركة في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا، كما ساهم في تصدر ليفربول لمجموعته بدوري أبطال أوروبا في نسختها الجارية، وتواجد كوصيف لهدافي المسابقة برصيد 5 أهداف.