غموض حول ميعاد افتتاح «كافتيريا الصحفيين»

مازال الغموض يخيم على تجهيزات وتشطيب الكافتيريا والمطعم في الدور الثامن بنقابة الصحفيين، المغلقة حتى اليوم رغم إعلان عبد المحسن سلامة، نقيب الصحفيين، الانتهاء منها في آخر أكتوبر الماضي، على أن يكون الشكل العام لائقاً بالجماعة الصحفية، بعد تأجيل الافتتاح منذ أول شهر رمضان الماضي.

وحصلت نقابة الصحفيين في سبتمبر الماضي على زيادة في الدعم المالي بقيمة خمسة ملايين جنيه لاستكمال التجديدات والإنشاءات من الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى لدولة الإمارات وحاكم إمارة الشارقة، لتبلغ قيمة الدعم الإجمالية ثلاثين مليون جنيه.

وأثيرت تساؤلات عدة حول التأخير في افتتاح للكافتيريا والمطعم بالدور الثامن، رغم وصول المساعدات المالية وبدء التجهيزات منذ أشهر، ومتى سيكون الافتتاح الفعلي لأحد متنفسات الصحفيين.

حاتم زكريا، السكرتير العام لنقابة الصحفيين، قال إن تأخير افتتاح الكافتيريا والمطعم بنقابة الصحفيين، ليس لعدم وصول أموال المنح والدعم المالي من قبل عضو المجلس الأعلى لدولة الإمارات وحاكم إمارة الشارقة، التي أكد وصولها ويتم الصرف منه على التجهيزات، لكن التأجيل سببه التشطيبات النهائية التي تم الاتفاق عليها مع المقاول لتكون جيدة وتليق بالصحفيين.

وأضاف زكريا لـ«البديل»، أن التأجيل أيضا، بسبب البحث عن شركة لها اسم كبير لإدارة المطعم والكافتيريا حتى لا يتم الافتتاح دون تقديم خدمات جيدة، متابعا أن كل هذه الأمور ستنتهي خلال الأيام القليلة المقبلة، وسيتم الإعلان عقب الانتهاء من كل التفاصيل عن موعد الافتتاح، مؤكدا أن الشكل النهائي سيلقى إعجاب الجماعة الصحفية.

وقال علي القماش، رئيس لجنة الأداء النقابي، إن العمل مازال يجري في كافيتريا النقابة التي كان من المفترض افتتاحها 25 أكتوبر الماضي، لكن من الواضح أن أمامهم بعض الوقت قد يصل إلى شهرين، مشيرا إلى أنه لم يلحظ أي تغيير كبير في الدور الثامن عن السابق سوى تركيب بلاط ناعم أملس من الممكن أن يتسبب في الانزلاق والكسور، ويعتقد تغييره في المستقبل، بالإضافة إلى عمل عازل بلاك «زفت» تحت البلاط.