استياء من قميص «الفراعنة» في المونديال.. وبدائل مطروحة

أبدى عدد كبير من محبي كرة القدم في مصر استياءهم من تصميم القميص الخاص بالمنتخب المصري، الذي وضعته شركة “أديداس” المتخصصة في مجال الملابس الرياضية، والمقرر أن يخوض به منتخب الفراعنة نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

القميص الذي كشفت عنه الشركة العالمية افتقد إلى الإبداع وغابت عنه اللمحات الجمالية التي تشير إلى الحضارة المصرية أو أي معالم تاريخية، مما دفع عددا كبيرا من المهتمين بإبداء الاستياء من التصميم بل ووصفه البعض بـ”القبيح”.

من جانبهم، تطوع بعض الشباب بعمل تصميمات بديلة لقميص المنتخب وطرحها على مواقع التواصل على أمل أن تصل إلى الشركة المنفذة وتنفذ أحدها بدلًا من القمصان التي قامت بالكشف عنها، ورغم صعوبة الفكرة فإن هؤلاء الشباب لم يفقدوا الأمل، وقاموا بطرح “هشتاج” للضغط على الشركة لحثها على التراجع عن التصميم الذي يرون أنه لا يليق باسم ومكانة مصر، كما أنه لا يليق بالعودة التاريخية للمونديال.

أكرم جمال، أحد الشباب الذي عبر عن استيائه من تصميم “أديداس” وبرهن على امتلاك المصريين للموهبة والحس الفني وشغفهم بالحضارة الفرعونية القديمة، قام بعمل تصميم لقمصان المنتخب الوطني وأبدى أمنيته أن تراجع الشركة نفسها وتستعين به بدلًا من التصميم الذي طرحته.

وقال أكرم، الذي يعمل مصمما للجرافيك لـ”البديل” إن ما دفعه لعمل تصميم جديد هو بشاعة التصميم الذي طرحته “أديداس” وتكاسلها في عمل تصميم محترم لقميص المنتخب، حتى وإن كان للشركة “كونسبت” للمنتخبات المشاركة في الحدث العالمي، لكن يجب أن تكون هناك لمسة جمالية” بحسب قوله.

وتابع: “الشركة قامت بجلب قميص أحمر فقط به مربعات حمراء أيضًا ووضعت شعار الاتحاد المصري للعبة عليه، هل هذا إبداع.. المنتخب يعود للظهور للمونديال بعد غياب فترة طويلة للغاية ولذلك يجب أن يكون هناك تصميم فريد يجذب الانتباه إليه”.

وحول فكرة إنشاء تصميمه الخاص؛ قال: “الفكرة جاءت من الاسم الحركي للمنتخب الوطني وهو منتخب الفراعنة فقمت بدمج بعض النقوش الفرعونية مع إضافة بعض الخطوط التي تكسر حاجز الملل في تصميم أديداس، ورأيت أن هذا سيكون ترويجًا للسياحة في مصر والحضارة الفرعونية”.

وتابع: “ارتداء بعض الأجانب للقميص وهو يحمل عبارات فرعونية شيء يدعو للفخر، وسيكون دعاية مجانية للسياحة في روسيا”.

وبسؤاله هل تواصل مع أحد المسؤولين في الاتحاد المصري لكرة القدم من أجل طرح فكرته، أكد أنه تواصل مع حازم إمام، عضو مجلس الإدارة، وأنه أبدى إعجابه الشديد بالتصميم وأكد له أن الجبلاية حاولت كثيرًا مع الشركة لتعديل التصميم لكنها رفضت. واختتم جمال بقوله، إن العديد من الشباب سيدشنون حملة خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل الضغط على الشركة لتغيير قراراها.