الإعلام الغربي يحتفي بالفراعنة.. و«فيفا» يحلل أسباب الصعود

أبرزت وسائل الإعلام الأوروبية تأهل المنتخب المصري إلى نهائيات كأس العالم 2018 الذي تحتضنه روسيا، بعد غياب 28 عامًا عن الظهور في الحدث العالمي، ونال محمد صلاح، صاحب هدفي تأهل المنتخب للمونديال النصيب الأكبر من إشادة الإعلام الغربي.

“مصر تعود إلى كأس العالم بعد 28 سنة من الغياب”، هكذا عنون الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم تقريره عن انتصار المنتخب الوطني المصري على نظيره الكونغولي والتأهل لكاس العالم 2018 بروسيا، وفي تقرير آخر للفيفا تحدث عن 5 عوامل ساهمت في تأهل الفراعنة وهي، أولا الإستقرار الفني وتمسك الاتحاد الوطني بالمدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، رغم خسارة كأس الأمم الإفريقية في المباراة النهائية أمام الكاميرون، وثانيا وجود 4 أعمدة أساسية في تشكيلة الفريق هم عصام الحضري، ومحمد عبدالشافي، ومحمد النني، ومحمد صلاح، وثالثا تألق صلاح، ورابعا  عودة عصام الحضري للتشكيل الأساسي، أما العامل الخامس فهو حصن برج العرب المنيع.

وجاء عنوان الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” على النحو التالي “أهداف صلاح تأخذ مصر لكأس العالم 2018″، ونقل موقع الكاف في حديثه عن المباراة تصريحات كوبر، الذي أكد من خلالها أنه يأخذ دواء ضغط الدم بسبب التوتر الذي يعاني منه من الانتقادات المستمرة.

لم يختلف عنوان صحيفة “الديلي ميل” الإنجليزية كثيرًا عن ما جاء على موقع الكاف حيث قالت الصحيفة: “نجم ليفربول محمد صلاح يرسل الفراعنة إلى كأس العالم للمرة الأولى منذ 28عامًا بانتصار في الدقيقة 95” وتحدثت الديلي ميل عن الإحتفالات التي شهدها ملعب برج العرب عقب نهاية المباراة، والتي امتدت لتملأ شوارع وميادين مصر الشهيرة وعلى رأسها ميدان التحرير.

فيما سلطت صحيفة “ميترو” الإنجليزية الضوء على  لقطة انفعال محمد صلاح، عقب تسجيل الكونغو هدف التعادل في شباك المنتخب المصري، وعلقت عليها: “محمد صلاح يظهر الشغف الحقيقي قبل توجيه مصر إلى كأس العالم” وقالت ميترو، إن هدف الكونغو دمر رجل تشيلسي السابق الذي انهار إلى الأرض وقام بالبكاء، ولكن سرعان ما استعاد تركيزه وقام بتسجيل هدف الانتصار التاريخي لمصر.

سيصبح عصام الحضري، حارس المنتخب المصري صاحب الـ45عامًا أكبر اللاعبين مشاركة في كأس العالم في حالة مشاركته ولو لدقائق معدودة في النسخة المقبلة من المونديال العالمي، وهو الخبر الذي لفت انتباه صحيفة “ماركا” الإسبانية في تعليقها على وصول الفراعنة للمونديال حيث علقت في عنوانها: “الحضري سيصبح أكبر لاعب في كأس العالم” وتحدثت الصحيفة المدريدية عن حصول الحضري، على فرصة الظهور في كأس العالم بعد أن خاض 155 مباراة بقميص منتخب بلده، وفي حالة مشاركة حارس الفراعنة سيصبح أكبر اللاعبين مشاركة في المونديال متجاوزا الكولومبي فريد كاميلو موندراجون، الذي مثل منتخب بلاده في كأس العالم 2014 وهو في عمر 43 عامًا.