صور | كابلات الكهرباء العارية تهدد أهالي إخناواي بطنطا

تعاني قرية “إخناواي” التابعة لمركز طنطا كثيرًا من المشاكل والإهمال، ومن أهمها وجود كشك كابلات كهربائية بجانب مستشفى ومدرسة القرية، مما يمثل خطورة على حياة الأطفال الموجودين بالمدرسة وأيضًا على المستشفى نفسها، وقد اشتكى الأهالي من الخطر الدائم الذي يهددهم من هذه الكابلات العارية  الموجودة بجانب منازلهم، مطالبين برفع الكشك من هذه المنطقة الحيوية.

وقال أحمد محمد، شاب في الثلاثين من عمره من أهالي القرية: الشهر الماضي حدث شرر كهربي صادر من هذا الكشك؛ بسبب دمار السلوك الكهربائية داخله، وتسبب في إصابة العديد من المارة، كما تسبب فى قطع الكهرباء بالقرية لمدة ثلاثة أيام وفى القري المجاورة، وكاد أن يسبب حرائق فى المنازل، حيث تنتشر الكابلات الكهربائية العارية بجوار المدرسة والمستشفي. وناشد المسؤولين تغطية الكابلات؛ حرصًا على حياة أبنائهم.

وأضافت هناء علي، ممرضة بمستشفى القرية، أن كشك  الكابلات الكهربائية الموجود بجوار المستشفى حدث به عطل وحريق اكثر من مرة، مما سبب تلفًا في الأجهزة الطبية بالمستشفى بالكامل، موضحة أن كابلات الكهرباء بالشارع متروكة على الأرض وعارية بدون متابعة من شركة الكهرباء، وتشكل خطرًا، خاصة على الأطفال الذين يخرجون للهو واللعب أمام منازلهم، في تهديد واضح لحياة المواطنين، خاصة الأطفال، لجهلهم بمدى خطورتها.

وقال المهندس خالد عدلي، موظف بالجمعية الزراعية: ينبغي على الحكومة أن تقوم بنقل هذا الكشك من هذه المنطقة الحيوية إلى مكان آخر بعيدًا عن منازلنا، وعليها أيضًا الاهتمام بمطالبنا وهمومنا، فالأهالي يعيشون في رعب دائم، خاصة في فصل الشتاء، حيث تسقط الأمطار على الأسلاك، فتتطاير منها الصواعق، إضافة إلى أنهم يمنعون أطفالهم من التوجه إلى دروسهم؛ خوفًا عليهم من الموت صعقًا بالكهرباء، إلى جانب الخسائر المنزلية مثل لمبات الكهرباء الدائمة التلف بسبب الحرائق التي تنشب بالكشك، وتتسبب في فصل التيار الكهربائي وعدم استقراره.

وأوضح جمال هيكل، موظف بالأوقاف، أن أهالي المنطقة  تقدموا بالعديد من الشكاوى والفاكسات لمسؤولي شركة الكهرباء ومحافظ الغربية؛ لضرورة بحث المشكلة ونقل الكشك بعيدًا عن الكتلة السكنية؛ حرصًا على أرواح الأهالي، خاصة بعد تعدد الحوادث الناتجة عن وجود الأسلاك العارية. معقبًا: ورغم هذه الكوارث وغيرها، إلا أننا لم نجد سوى التجاهل المستمر لصرخات الأهالي من أبناء المنطقة.

من جانبه قال المهندس فتحي الفقي، رئيس مركز ومدينة طنطا، إنه تم معاينة المنطقة الواقع بها كشك الكهرباء بالقرية المشار إليه، وتم التواصل مع مهندس شبكات الكهرباء بالغربية، وسيتم حل المشكلة فور الانتهاء من معاينة الكشك وتجهيز مكان آخر لنقله، لافتًا إلى أنه تم تشكيل لجنة من شركة الكهرباء ومجلس المدينة لحصر جميع الكابلات ولوحات المفاتيح المكشوفة بالقرى والتي تمثل خطرًا على حياة المواطنين.