بالصور.. حوادث الطرق بالغربية تكشف فساد الوحدات المحلية

وجه أهالي قرية كتامة التابعة لمركز بسيون تهمة الإهمال للمرور وهيئة الطرق بعد وقوع 3 حوادث تصادم خلال هذا الأسبوع على الطريق الفرعي “كتامة – بسيون – مشال” وطريق ” كتامة – شقرف”، ما أسفر عن مصرع ثلاثة شباب وإصابة 48 آخرين، مؤكدين أن وراء وقوع الحوادث تقاعس المرور في السيطرة على الطرق الفرعية.

وأوضح الأهالي أن أغلب السائقين يتعاطون المواد المخدرة، والبعض منهم يقود بدون رخص قيادة، فضلاً عن تقاعس المرور في ضبط قائدي الدراجات البخارية والتوك توك، ما تسبب في ازدحام الطرق التي أغلبها محور واحد  وزيادة الحوادث كما وجه الأهالي تهمة الإهمال لمحافظ الغربية، لافتين إلى أن أغلب الطرق الداخلية متهالكة، وهو ما يتسبب في وقوع الحوادث.

 

قال أيمن أبو حسام، عامل: بالأمس القريب فقدنا أحد شباب القرية على طريق مشال إثر حادث أليم بسبب إهمال المسؤلين، لعدم وجود إنارة على الطريق، بداية من عزبة عاشور إلى مشال، كما أن الطريق غير ممهد.

وتابع “أمس عم الحزن أركان القرية بكاملها؛ لفقدان اثنين من خيرة شباب القرية في حادث أليم؛ بسبب عدم إنارة طريق “كتامة – شقرف” وإهمال مديرية الطرق والنقل، خاصة أن هذا الطريق غير ممهد بالمرة، وتوجد به مطبات هوائية وحفريات فى وسط الطريق ومطبات صناعية مؤذية جدًّا، ولا نقول إلا حسبي الله ونعم الوكيل في كل مسؤول تغافل عن عمله؛ مما أدى إلى إزهاق أرواح بريئة لا ذنب لها. ويا ريت يكون فيه رد سريع من أي مسؤول لو فيه بجد مسؤول”.

وأكد خالد زيد، والد أحد الضحايا، أن الطريق السريع “طنطا – كفر الشيخ” يشهد حالة من الإهمال والتردي بعد تقاعس المسؤولين ورؤساء المدن والأحياء عن واجبهم  في الحفاظ على سلامة المواطنين، وأشار إلى الحالة السيئة التي وصل إليها الطريق من انعدام الإنارة ووجود علب خاصة بمفاتيح الإنارة لهذا الطريق مكشوفة، الأمر الذي يؤدي إلى وقوع العديد من الحوادث التي يروح ضحيتها عشرات الأبرياء يوميًّا، مطالبًا بمحاسبة المسؤولين المتورطين في هذا الإهمال الشنيع.

وأشارت سعاد هجرس، ربة منزل، إلى أن طريق “محلة منوف – قطور” من أسوأ الطرق بالغربية؛ نظرًا لأنه طريق فردي، ورغم حيويته وأهميته، لم يشهد أي نوع من عمليات الصيانة، ولا توجد علامات إرشادية أو إنارة عامة؛ مما يجعل السير على الطريق ليلاً مستحيلاً، وناشدت كافة المسؤولين الموافقة على عمل صيانة فورية لأعمدة الإنارة وتركيب كشافات ترحم المواطنين من الظلام القاتل، مع إعادة رصف الطريق مرة أخرى؛ حفاظًا على سلامة المواطنين.

من جانبه أكد اللواء أحمد ضيف صقر، محافظ الغربية، أن المجلس التنفيذي للمحافظة ناقش المشروعات المتوقفة في قطاع الطرق والكباري، وقرر البدء في تطوير وإنارة الطرق الفرعية، والتي تشهد تكرارًا مستمرًّا للحوادث، لافتًا إلى أنه تم اعتماد مبلغ 2 مليون جنيه لاستكمال رصف بعض الطرق الهامة بقرى المحافظة، مشددًا على رؤساء الوحدات المحلية أن ينسقوا مع شركة الكهرباء والهيئة العامة للطرق والكباري ولجنة الإنارة العامة بالمحافظة؛ لمتابعة أعمال الصيانة ومراجعة كشافات الإنارة على الطرق؛ للحفاظ على أرواح وأمن وسلامة المواطنين.