إنهاء ترقية 100 موجه بمديرية سوهاج.. وغضب من القرار “الجائر”

حالة من الغضب انتابت أكثر من 100 معلم يشغلون وظائف ما بين مدير إدارة تعليمية ووكيل إدارة وموجه إعدادي وثانوي ومدير مدرسة ووكيل مدرسة بسوهاج؛ جراء فقدان مناصبهم القيادية بسبب عدم التجديد لهم فترة مماثلة وإبلاغهم من مديرية التربية والتعليم بالمحافظة من خلال إشارة مكتوبة تم إرسالها للإدارات التعليمية تفيد بأنه سوف تنتهي ترقيتهم على وظائفهم الحالية بنهاية شهر يونيو الجاري والعودة مرة أخرى لوظيفة معلم بجدول؛ بحجة أنه تم تكليفهم بتلك الوظائف قبل عام 2013م أي قبل صدور اللائحة 428 الخاصة بترقيات المعلمين.

واستغاث المعلمون الذين يشملهم القرار بالإدارات التعليمية الـ11 علي مستوى المحافظة من طما شمالاً للبلينا جنوباً بجميع المسؤولين المعنيين بسرعة حمايتهم من القرار الذي وصفوه بـ”الجائر”، مؤكدين أن زملاءهم الذين تمت ترقيتهم على نفس الوظائف القيادية بالمديرية في عام 2013م تم التجديد لهم في العام الماضي مدة مماثلة “3 سنوات” دون أدنى مشكلة.

وأكد المعلمون أيضا أن زملاءهم المعينون علي نفس الوظائف وفي نفس التوقيت بالمحافظات الأخرى تم التجديد لهم دون النظر لأي جوانب فرعية من شأنها التأثير على انتظام سير العمل في الإدارات التعليمية والمدارس بالمحافظة.

وأوضحوا أن غالبيتهم عمل موجه منذ عام 2012م بعد إجراء امتحان ومقابلة شخصية وتقديم مصوغات مؤهلاته ودوراته التي حصل عليها، وأكد أحدهم أنه سافر إلى إدارة التنسيق بوزارة التربية والتعليم لعرض الموضوع عن قرب، فاندهش مسؤول التنسيق بالوزارة من تطبيق مديرية التربية والتعليم بسوهاج القانون بأثر رجعي، وطلب من المعلم أن تخاطب مديرية التربية والتعليم بسوهاج الوزارة بحالة هؤلاء المعلمين المتضررين من القرار حتى يتم إخبارهم بالتجديد لهم وليس إنهاء ترقيتهم.

مصدر بمديرية التربية والتعليم في سوهاج قال لـ”البديل”، إنه من حق هؤلاء المعلمين الذين تمت ترقيتهم على وظائف قيادية بإدارات المديرية المختلفة من مركز طما شمالاً لمركز البلينا جنوباً أن يتم التجديد لهم أسوة بزملائهم الذين تم تعينهم في عام 2013م، مضيفاً أن القانون لا يطبق بأثر رجعي، بل كان وما زال النص صريحا لكل القوانين تطبق من اليوم التالي لتاريخ نشرها في الجريدة الرسمية، مشيراً إلى أن هذا القرار سوف يحدث بلبلة في الكيان التعليمي وخللا في دولاب العمل بالإدارات التعليمية.

وأوضح المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، أنه تم إرسال إشارة إلى جميع الإدارات التعليمية نصها “من مديرية التربية والتعليم بسوهاج إلى إدارة تنسيق الإعدادي والثانوي بالإدارات التعليمية يتنبه على مسؤول التنسيق بالإدارة التعليمية وكذا التوجيهات بديوان المديرية بالتوجه إلى إدارة تنسيق الإعدادي والثانوي بالديوان ومعه بيان معتمد بالأماكن الشاغرة لوضعها في إعلان يوليو 2017 وبيانها على النحو التالي: الوظائف التي رقي أصحابها قبل صدور اللائحة التنفيذية 428 في 27 أبريل 2013 أي قبل النشرة 42 في 8 مايو 2013م، الأماكن الشاغرة (مدير ووكيل إدارة، مدير ووكيل مدرسة، التوجيهات)، وانتهت الإشارة بعبارة “مع اعتبار أن هذا الموضوع هام وعاجل ونحملكم المسؤولية”.

من جانبه، قال محمد حسام، وكيل وزارة التربية والتعليم بسوهاج، إن كل معلم تمت ترقيته قبل اللائحة 428 أي قبل عام 2013م وشغل منصب سواء موجه أو مدير إدارة تعليمية أو وكيل إدارة تعليمية أو مدير مدرسة، سوف يتم الإعلان عن شَغر وظيفته وسوف يتم فتح باب التقدم لشغل تلك الوظائف من خلال مسابقة سوف يتم الإعلان عنها، مضيفاً أن قانون المعلم رقم 155 يؤكد ذلك، معللاً أن هؤلاء المعلمين تم تسكينهم أو تكليفهم علي تلك الوظائف بناء علي صحيفة أحوال المعلم الصادرة من الأكاديمية وليس مسابقة وامتحان.

وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم بسوهاج أن القرار اتخذه وزير التربية والتعليم وصدّق عليه المحافظ والمستشار القانوني للمحافظ، مشيراً أنه بعد الإعلان عن مسابقة لشغل تلك الوظائف يتقدم هؤلاء المعلمين بأوراقهم ويدخلوا المسابقة ومن تؤهله مصوغاته سوف يتم اختياره.