بالمستندات| نكشف حزمة فساد مالي بـ«تعليم المنيا»

كشفت واقعة نقل عدد من معلمات النشاط بإحدى مدارس مركز ملوي الثانوية، حزمة من المخالفات المالية والإدارية، والاختلاسات الجسيمة وإهدار المال العام، بعدما رفضت المعلمات استلام عهدة القسم على عهدتهن الشخصية لكونهن الأحدث تعيينًا، ولكشفهن شبهات وفساد مالي حول العهدة، ومع تنفيذ قرار النقل تقدمت المعلمات بشكوى للنيابة الإدارية التي كشفت مزيدًا من وقائع الفساد.

«البديل» تقصت الأمر، وتبين وجود تلاعب وتزوير وتربح غير مشروع في صفقة المديرية لشراء ماكينات «التريكو».

البداية عندما خصت موجهة عام نشاط التريكو بمديرية المنيا التعليمية 4 معلمات بمدرسة ملوي الصناعية الحديثة للبنات باستلام عهدة قسم التريكو الخاصة بالمدرسة على عهدتهن الشخصية، رغم وجود مدرسين أقدم، وبحسب القانون وأعراف العمل يتم تسليم العهدة للأقدم لا الأحدث، ما دفع المعلمات إلى رفض استلام العهدة.

قابلت موجهة النشاط رفض المعلمات تنفيذ القرار باعتماد نقلهن إلى المدرسة الفنية للبنات بمركز أبوقرقاص بنظام الندب الكلي لا الجزئي بحجة عدم تنفيذ أوامر العمل، ما يقتضي ذهابهن وإيابهن طول أيام الأسبوع من ملوي إلى أبوقرقاص، الأمر الذي دفع المعلمات لبحث خلفيات قرار اختصاصهن باستلام العهدة، كما أسرعن إلى رفع شكوى لنيابة المنيا الإدارية يطالبنها بفتح تحقيق موسع حول النقل التعسفى الذى وقع عليهن بسبب عدم استلام عهدة القسم وطبيعة العهدة.

 قالت بطة طه، إحدى المعلمات المتضررات، إنهن اكتشفن أن العهدة المنوط بهن تسلمها عبارة عن ماكينات مختلفة تم أخذ بعض محتوياتها الداخلية وبالتالي هي عهدة معدومة الفائدة والاستخدام، وكان ذلك السبب وراء إصرار موجهة النشاط وإدارة المدرسة على تسليمهن للمعلمات.

وأضافت أنهن توجهن إلى النيابة وطالبن بفتح تحقيق حول واقعة فساد خاصة بالعهدة بعدما تبين لهن أن تلك الماكينات تم استعمالها بطريقة غير قانونية بمعرفة وكيل التشغيل بالمدرسة، وكان سبق وأن تم إرسالها إلى 3 مدارس أخرى، كما طالبن النيابة بعدم تنفيذ قرار نقلهن، وبرغم أمر النيابة بعدم تنفيذ قرار النقل لم تنفذ المديرية التعليمية أمر النيابة، وسط تعنت غير مبرر.

وبسؤالها عما توصلت إليه النيابة، أوضحت أن التحقيقات كشفت العديد من قضايا الفساد، وقدمت النيابة تقريرا لمحكمة المنيا التأديبية ضد كل من وكيل المدرسة الزخرفية بنات بملوى تتهمه بإهمال الإشراف على وكيل التشغيل بمدرسة ملوي الثانوية الفنية بنات، ما ترتب عليه اختلاس مبلغ 105 آلاف و670 جنيهًا من حساب مشروع تشغيل رأس المال بالمدرسة.

وتابعت: تضمنت مذكرة النيابة إهمال موجه عام الشؤون المالية والمخزن بمديرية تعليم المنيا متابعة أعمال وكيل تشغيل المدرسة الثانوية الفنية بنات بملوى مما تسبب فى أعمال اختلاس قدرت بمبلغ 9735.55 جنيه من حساب مشروع رأس المال بالمدرسة، كما اختلس مبلغ 26.500 جنيه، كما كشفت النيابة أن مدير المدرسة الثانوية الفنية بملوى وقع على إخلاء طرف لوكيل التشغيل بذات المدرسة بالرغم من وجود مستحقات مالية عليه.

بتقصي الأمر تبين أن حجم التلاعب والتزوير والتربح غير المشروع تجاوز مبلغ 3 ملايين جنيه في صفقة واحدة لشراء ماكينات التريكو من خلال لجنة مشتريات المديرية، إذ بلغت قيمة المشتريات 19 مليون جنيه موجهة لقسم التريكو بالتعليم الفني الصناعي.

الصنف رقم 10، وكانت عبارة عن ماكينة تريكو جاكورد تايواني الصنع، تعمل بالحاسب الآلي، و5 ماكينات جوج 10، تم شراء الأخيرة بمبلغ 775 ألف جنيه مصرى للماكينة الواحدة، فى حين أن سعرها 170 ألف جنيه مصرى من واقع عرض أسعار رسمى معتمد، أى بفارق 605 آلاف جنيه للماكينة الواحدة، وفارق 3 ملايين و15 ألف جنيه للماكينات الخمس.