بالصور.. انتفاضة أهالى «كتامة الغربية» ضد الانفلات الأمنى

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

انتفض أهالى قرية كتامة، التابعة لمركز بسيون بمحافظة الغربية؛ احتجاجا على الانفلات الأمنى وسيطرة البلطجية وبث الرعب بين الأهالي؛ بعد مشاجرات دموية يوميا، تسفر عن الكثير من الإصابات وإزهاق الأرواح.

وتحولت القرية الهادئة إلى بركان هائج، وتجمهر المئات من أبنائها، مساء أمس الأربعاء، أمام نقطة شرطة القرية؛ احتجاجا على ما وصفوه بانعدام الأمن وتقاعس الشرطة عن أداء واجبها وملاحقة المجرمين والبلطجية، بعد مقتل أحد أبناء القرية ويدعى سماعيل هنو، على يد أحد الأشقياء، وإصابة آخرين بحالات خطيرة، في واقعة أخرى ضمن سلسلة المشاجرات اليومية التى تشهدها القرية مؤخرا.

0bdb9edc-d0ea-420f-a532-094025b614fa

وطالب الأهالى خلال وقفتهم بالقصاص من الجاني، معلنين مواجهتهم الحاسمة لمظاهرة البلطجة التى تشهدها القرية، ورافضين التخازل الأمنى في السيطرة على البلطجية، رغم أنهم معروفون لدى الجهات الأمنية، بحسب تصريحاتهم.

قال تامر الصاوي، مدرس بالمعهد الأزهري: «الموت قدر، ونحن نرضي بقضاء الله وقدره، لكن كما قدر الله لنا الموت، شرع لنا الحدود للزجر، وعدم تطبيقها آفة كبري، وما حدث بالأمس لبعضنا سوف يحدث غدا لنا إذا ترك الجاني طليقا».

وناشد أحمد سعيد، موظف، اللواء نبيل عبد الفتاح، مدير أمن الغربية، بضرورة تكثيف الحملات والجهود الأمنية؛ للقضاء على البلطجية ومنع المخدرات من القرية، منبع صناعة الأثاث في المحافظة، بحسب قوله، مضيفا أن الأسبوع الجاري شهد جريمتين، الأولى مصرع شاب يشهد له الجميع بالاحترام، على يد بلطجي، والثانية مشاجرة مجموعة من الخارجين على القانون، أصيب فيها العشرات ممن لا ذنب لهم.

160b1fdb-f01c-4782-82b1-0ba8290bb6cc

كما طالب محمد المهدي، نجار، مدير أمن الغربية بالتدخل الفوري ومواجهة المخدرات والبلطجة، مؤكدا أن القرية يتوافد عليها زائرون من جميع المحافظات، ويجب أن يكونوا فى مأمن من الخارجين على القانون.

كان المئات من أهالي القرية شاركوا أمس، فى تشييع جثمان شاب لقى مصرعه على يد أحد جيرانه، بعد مشاجرة نشبت بينهم، استخدم فيها الأسلحة البيضاء، وتوشحت القرية بالسواد حزنا على الفقيد.

c0574264-c6b9-456d-bc13-ce160ec85346

على الجانب الآخر، أكد مصدر أمني بنقطة شرطة القرية لـ«لبديل» – فضّل عدم ذكر اسمه- إلقاء القبض على الجاني، وتزويد القرية بقوة إضافية من مركز شرطة بسيون؛ للسيطرة على الموقف ومنع الشباب الغاضب من الانتقام، نافيا سيطرة البلطجية على القرية.