العطش يجتاح مركز أبو المطامير بالبحيرة.. والمسئولون خارج الخدمة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

ما زال الطقس السيئ الذى شهدته محافظة البحيرة منذ أسبوع يلقى بآثاره السلبية على حياه الملايين من سكان المحافظة، خاصة مع التردى الشديد الذى تشهده كافة المرافق بالمحافظة، ويعانى سكان قرى مركز  أبو المطامير من العطش، بعد انقطاع مياه الشرب لليوم الرابع على التوالى.

وقال محمد خليفة (أحد أهالي مركز أبو المطامير) إن شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالبحيرة قررت إيقاف تشغيل محطة مياه أبو المطامير؛ وذلك بسبب عدم مطابقة المياه للمعايير المسموح بها، ويرجع ذلك إلى زيادة نسبة الأملاح؛ مما يضر بصحة الإنسان.

وكانت مديرية الري قد قررت عقب الأمطار إغلاق ترعة النوبارية من جهة مدينة كوم حمادة؛ لخفض مستوى المياه وتحول مياه الصرف الناتج عن الأمطار إليها؛ مما زاد من ملوحة الماء.

وأكد حمدى سلامة (من أهالى قرية اللحوم) أن القرية وكافة القرى المجاورة تعاني العطش منذ أربعة أيام بشكل متواصل، ولا تجد نقطة مياه، مشيرًا إلى أن الأهالى يحملون جراكن المياه لمسافة تزيد على 10 كيلو وسط أجواء وأمطار متواصلة.

وأكد تامر حسان (أحد الأهالي) أن مسئولى شركة مياه الشرب يتعاملون مع أهالى المنطقة باعتبارهم لا يستحقون الحياة بكرامة، ولم تقم الشركة بأى خطوة لإنقاذ الآلاف من العطش.

من جانبه قال أحمد الأعرج، رئيس مدينة أبو المطامير، إنه يتواصل مع مسئولى شركة المياه؛ لإنهاء الأزمة، مؤكدًا أن الشركة لجأت إلى هذه الخطوة حفاظًا على حياة المواطنين؛ لإجراء صيانة فى محطة مياه الشرب عقب التلفيات التى تعرضت لها جراء السيول الأخيرة.