بالمستندات.. المتحف اليونانى ساحة لإهدار الأموال.. و«الدفاع الوطنى» يشارك فى الجريمة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حصلت “البديل” علي مستندات تفيد تكليف النيابة الإدارية بالإسكندرية للجنة المشكلة بالقرار الوزاري رقم 54 سنة 2013 لبحث وفحص المخالفات في عمليات الصيانة والترميم والتطوير الخاصة بالمتحف اليوناني الروماني بالإسكندرية الخاص بشركة “النا في” للمقاولات، ومجلس الدفاع الوطني.

وبخصوص شركة “النا في” للمقاولات، أوضحت المستندات أن رئيس قطاع المشروعات في 21 أكتوبر 2001، وافق علي طرح مشروع صيانة دهانات المتحف اليوناني والروماني في مناقصة عامة، وفي 3 فبراير 2002، تمت الترسية علي شركة “النا في” للمقاولات بتاريخ 4 فبراير 2002 بقيمة إجماية 476 ألفا و720 جنيها، وتم الاستلام بتاريخ 11 مارس 2002.

وبلغ إجمالي الأعمال المنفذة بالمشروع 296 ألفا و407 جنيهات بتاريخ 31 يناير 2005، تم الاستلام الابتدائي للمشروع وتطبيق الحد الأقصي لغرامة التأخير علي الشركة المنفذة 10 % من إجمالي الأعمال المنفذة، ولم يتم الاستلام النهائي للمشروع.

وبالنسبة لمجلس الدفاع الوطني، كشفت المستندات إسناد أعمال الترميم إلي مجلس الدفاع الوطني – جهة غير مختصة فى الترميم-  بالأمر المباشر كما أنها غير مقيدة بالاتحاد المصري لمقاولي التشيد والبناء بالقانون 104 لسنة 1994 بالمخالفة لنص مادتي 7، و46، وأن العقود سالفة الذكر صدرت باطلة والموقعين عليها يقعون تحت طائلة القانون وفقاً لأحكام النصوص السابقة.

وقال أحمد شهاب، رئيس اتحاد العاملين والخريجين بوزارة الآثار، إن وزير الآثار ورئيس قطاع المشروعات الجديد منذ عدة أيام قررا دفع 10 ملايين جنيه لاستكمال أعمال ترميم المتحف اليوناني الرومانى.

وأضاف “شهاب” لـ”البديل” أنه لم يبال أي مسئول بالتحقيق فى المخالفات التى أهدرت الملايين بالأمر المباشر، متابعا: «المتحف مغلق منذ سنوات، ومواعيد التسليم لم تلتزم بها الشركة، وملايين الجنيهات لا أحد يعلم فيما أنفقت».

unnamed (1)

unnamed (2)

unnamed (3)

unnamed (4)

unnamed