سائقو النقل يطالبون الحكومة بإقامة منطقة حدودية بين مصر وليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

طالب  عد من  السائقين المصريين، مساء الاثنين، الحكومة بإقامة منطقة حدودية بين مصر وليبيا يتم توصيل البضائع إليها ويأتى الليبيين ويستلموها بسياراتهم لمنع  تعرض حياة السائق  المصرى للخطر.

وأكد  جمال عون، شيخ السائقين المصريين وابن مدينة كفر الزيات أن هناك ما يقرب من ألف سائق مصرى يعملون فى ليبيا، تم إبلاغهم بالعودة فورًا إلى مصر، بقرار واجب التنفيذ موضحا أن جميع السائقين استجابوا مشددا أن من سيرفض هذا القرار إما أن يكون مهربا أو لصا أو يتعاون مع الإرهابيين معربا عن غضبه من الحادث الخسيس الذى نفذته داعش لافتا أن الرئيس السيسى أوفى بوعده  وأمر القوات المسلحة بالقصاص وضرب داعش .

فى ذات السياق دعا الدكتور عبد الحكيم عبد الخالق خليل رئيس جامعة طنطا أعضاء الفرق المشاركة بدوري نادي جامعة طنطا لكرة القدم إلى الوقوف دقيقة حدادا على أرواح شهداء الوطن على الأراضي الليبية على أيدي جماعة داعش الإرهابية.

وأكد رئيس جامعة طنطا تلاحم كل فئات الشعب خلف قواته المسلحة وشرطته وقياداته في تصديها لتلك الجماعات المتطرفة والفكر المريض الذي يحاول أن ينال من وحدة وصلابة الشعب.

كانت مديرية أمن الغربية، فرضت  حالة من  الطوارئ اليوم على جميع المنشآت الحكومية بالمحافظة وذلك عقب الحادث البشع الذى ارتكبه تنظيم “داعش” ضد مصريين عزل بليبيا وشهدت المبانى الحكومية وجودا شرطيا مكثفا وتم فرض كردونات أمنية على الطرق السريعة وعمل حملات مشددة فى مدن طنطا، والمحلة، لضبط الخارجين عن القانون.