«حماية المستهلك» يحذر المواطنين من فلاتر تنقية المياه مجهولة المصدر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حذر جهاز حماية المستهلك جموع المستهلكين من التعامل على بعض فلاتر تنقية المياه المطروحة بالأسواق، وذلك لخطورتها على الصحة العامة، نظراً لعدم حصولها على تراخيص من الجهات المعنية، حتى لا يقعوا فريسة للغش، إذا ما تبين لهم بعد ذلك أن السلع مقلدة ومجهولة الهوية.

وأعلن عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، فى بيانه الصادر اليوم، إنه تم رصد بعض الشركات التى تقوم بالاتصال بالمستهلكين بغرض الترويج وبيع فلاتر تنقية المياه، والادعاء بأن الفلتر أمريكى الصنع على خلاف الحقيقة، وهو ما يعرض صحة المواطن المصرى للخطر.
وأضاف يعقوب، أن حملات إدارة التحريات بالجهاز قد رصدت شركة ومقرها 39 ش محيى الدين أبو العز بالدقى، وتبين أن الشركة تركت المقر منذ فترة إلى شقة أخرى بالمنطقة، وباستمرار المتابعة والتحرى وجمع المعلومات تبين أن الشركة تمارس نشاطها من خلال العنوان 37 ش الحسينى متفرع من شارع محيى الدين أبو العز بالدقى، وعليه تم عمل محاولة شراء فلتر مياه خمس مراحل.
وتحرر محضر بالإجراءات والتحفظ على عدد 2 فلتر مياه مجهولة المصدر وليست أمريكية الصنع، كما كانت تدعى الشركة، وتم تسليم المحضر للقسم وقيد برقم 14810/2014 جنح الدقى لمخالفة القانون 67/2006 الصادر بشأن حماية المستهلك لعرض وبيع منتجات مجهولة المصدر وتضليل المستهلكين بادعاء أن الفلاتر صناعة أمريكية على خلاف الحقيقة، مؤكداً أن الجهاز يتابع باستمرار كافة وسائل الإعلان التى يتم الترويج من خلالها لمنتجات مجهولة المصدر.
وأضاف رئيس جهاز حماية المستهلك، أن الجهاز يولى اهتماما كبيراً بحماية المستهلك من الممارسات الضارة، خاصة التى قد تلحق أضراراً بصحته وسلامته، من خلال تبنى سياسة “الوقاية خير من العلاج” بانتهاج إجراءات استباقية لتوعية وتنبيه المستهلك من بعض السلع أو المنتجات الضارة، بعد التأكد من المعلومات فى هذا الصدد، بالإضافة الى ما يتم من ضبط للسلع المقلدة ومجهولة المصدر قبل بيعها للمستهلك.
وأكد يعقوب أن حملات جهاز حماية المستهلك لضبط الأسواق سوف تستمر خلال الفترة المقبلة بشكل مكثف لمكافحة جميع الممارسات الضارة بحقوق المستهلك، ووقف تداول السلع غير المطابقة للمواصفات التى تلحق الضرر بحقوق المستهلك وصحته وسلامته، مناشداً جموع المستهلكين ضرورة معاونة الجهاز من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أية شكاوى لديهم حتى يتمكن جهاز حماية المستهلك من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق، والجهاز يستقبل البلاغات على الخط الساخن 19588.