العدوان الثلاثي على مصر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

في التاسع والعشرين من اكتوبر 1956 هاجمت اسرائيل الحدود المصرية الشرقية ودعمتها القوات الفرنسية والبريطانية بمهاجمة منطقة قناة السويس فيما عُرف بالعدوان الثلاثي.

كان لهذا العدوان عدة اسباب منها دعم مصر لثورة الجزائر ضد الاستعمار الفرنسي ورغبة اسرائيل في توسيع رقعة الاحتلال في البلدان العربية من الفرات للنيل، لكن كان السبب الرئيسي قرار تأميم قناة السويس واتنازعها من الايادي البريطانية.

واجه العدوان الثلاثي معارضة دولية كبيرة من الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة ومن منظمة الامم المتحدة نفسها.

وكان الجيش المصري وقتها في مرحلة بناء، ورغم ضعف قوته امام قوي الدول الثلاث إلا أنه صمد في وجه العدوان بمساعدة المقاومة الشعبية.
وانتهت الحرب بفضيحة كبرى للدول الثلاث وخرجت مصر منتصرة سياسياً لكن العدوان نجح في تحقيق هدف وحيد وهو نشر قوات طوارئ دولية في سيناء.