اليوم بدء برنامج الأدوات المالية غير المصرفية لقيادات شركات التشييد والبناء

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

·     شريف سامى: شركات التشييد والبناء العامة لاعب أساسى على الساحة الاقتصادية

·      صقل مهارات قيادات شركات التشييد والبناء لتمويل التوسعات وتنمية الأعمال

·     سوق المال والتمويل العقارى والتخصيم والتأجير التمويلى على مائدة قطاع الأعمال العام

تبدأ اليوم فعاليات برنامج ” تطبيقات الأدوات المالية غير المصرفية لشركات قطاع الأعمال العام فى مجال التشييد” والذى يعقده معهد الخدمات المالية التابع للهيئة العامة للرقابة المالية بالتعاون مع مركز إعداد القادة التابع لوزارة الاستثمار. ويفتتح البرنامج والذى يشارك فيه على مدى أربعة أيام قيادات الشركات التابعة للقومية للتشييد والتعمير كل من شريف سامى رئيس هيئة الرقابة المالية ومهندس محمود حجازى رئيس الشركة القابضة.

وأوضح شريف سامى أن البرنامج يأتى ضمن توجه الهيئة والمعهد التابع لها بزيادة إلمام القائمين على إدارة شركات قطاع الأعمال العام بما تتيحه الأدوات المالية غير المصرفية من قنوات تمويل ولصقل مهارات قيادات الشركات فى مجال كيفية الاستفادة من تلك القنوات فى تنمية أعمالهم وتمويل التوسعات المتوقع أن تقوم بها. وأشاد بترحيب محمود حجازى رئيس الشركة القومية للتشييد والتعمير بأن تكون الشركات التابعة له أول المستفيدين من هذا البرنامج.

وكشفت دكتورة شاهيناز رشاد المدير التنفيذى لمعهد الخدمات المالية أن البرنامج يتناول على مدى عدة أيام موضوعات سوق المال من أسهم وسندات وتوريق وصناديق استثمار وكذلك التمويل العقارى والتأجير التمويلى والتخصيم والتأمين بما يساعد قيادات الشركات على اختيار البدائل المناسبة  منها وابتكار حلول تمويلية مناسبة فى ضوء ما تم استحداثه من تشريعات منظمة للسوق.

وأضاف شريف سامى رئيس الهيئة أن من ضمن أغراض الهيئة تنمية السوق كما أن قطاع الأعمال العام يعد لاعب أساسى على الساحة الاقتصادية ومن ثم جاءت الحاجة لتمكينه بصورة أكبر فيما يخص الجوانب التمويلية ولاسيما قطاع التشييد والبناء لما ينتظر له أن يلعبه فى ظل المشروعات التنموية الكبرى التى تتبناها الدولة.

ويشارك كمحاضرين فى هذا البرنامج خبراء من الهيئة إضافة إلى عدد من مديرى الشركات العاملة فى المجالات المختلفة للتمويل غير المصرفى.