“العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان” يدين واقعة وفاة معتقل بسجن برج العرب

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

استنكر المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان نبأ وفاة المعتقل صابر عبد السيد قاضي زيدان الطلخاوي، نتثجة للإهمال الطبي داخل سجن برج العرب بالإسكندرية، ومنعه من تلقي العلاج.

وأضاف المركز، في بيان له صدر مساء أمس الثلاثاء ونشر عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أن إدارة السجن منعت عن المتوفي العلاج ،حيث إنه مصاب بمرض السكر والالتهاب الكبدي الوبائي؛ مما أدى إلى تدهور حالته الصحية ودخوله في غيبوبة، نقل على أثرها أمس الأول الاثنين إلى مستشفى الحميات، إلا أنه توفي صباح أمس.

وأكد المركز العربي الإفريقي أن تزايد حالات الوفاة داخل سجن برج العرب يسلط الضوء على الانتهاكات الصارخة في حق المحتجزين بالسجن، حيث شهد وفاة معتقل آخر الأسبوع الماضي نتيجة الإهمال الطبي، بما ﻻ يدع مجالاً للشك أن إدارة السجن تعمل على قتل المعتقلين السياسيين بشكل بطيء من خلال منعهم من العلاج؛ حتى تتفشى الأمراض في أجسادهم لتقضي عليهم.

وأهاب المركز بكافة المنظمات الحقوقية الدولية والمفوضية العامة لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة بالتدخل السريع لوقف ما أطلق عليه “آلة القتل للمعتقلين داخل السجون”، وفرض الرقابة الدولية على أماكن الاحتجاز والسجون.

وطالب بإجراء تحقيق عاجل مع إدارة سجن برج العرب بتهمة القتل العمد للمعتقلين، ومخالفة القانون، بحرمانهم من حقهم في العلاج.

وكان قد تم القبض على صابر من منزله بدائرة قسم الدخيلة بالإسكندرية، فجر يوم الاثنين الموافق 30/12/2013، وصدر ضده حكم بالسجن سنتين وغرامة 50 ألف جنيه بتهمة التظاهر بدون تصريح.