استمرار المعارك في صنعاء رغم إعلان الأمم المتحدة عن اتفاق

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

استمرت المعارك بين حركة أنصار الله ومقاتلين موالين للتجمع اليمني للاصلاح ومدعومين من الجيش، بالرغم من اتفاق لحل الأزمة أعلنه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر ليل السبت.
وسمع دوي انفجارات ضخمة في محيط مقر عسكري تابع للقائد العسكري اللواء علي محسن الأحمر وفي محيط جامعة الايمان.
وأكدت مصادر متطابقة أن اللواء علي محسن الاحمر الذي كان الذراع اليمني للرئيس السابق علي عبدالله صالح قبل أن ينفصل عنه في 2011 موجود داخل مقر الفرقة الاولى مدرع سابقاً، وهو محاصر تماما فيما يتعرض المقر للقصف من قبل مؤيدي حركة انصار الله.
وبدت منطقة ساحة التغيير في شمال صنعاء خالية تماما من أي حركة، مع استمرار القصف وتبادل إطلاق النار، واستمرت المواجهات في صنعاء منذ إعلان المبعوث الدولي جمال بن عمر ليل السبت، عن التوصل إلى اتفاق بين “أنصار الله” والرئاسة اليمنية لإنهاء الأزمة الحالية.
وأعلن بن عمر في وقت متأخر من مساء السبت اتفاقا لـ “حل الأزمة” في اليمن بعد أن التقى زعيم حركة أنصار الله عبد الملك الحوثي في صعدة بشمال اليمن، وقال المبعوث الأممي في بيان أنه “بعد مشاورات مكثفة مع جميع الأطراف السياسية بما فيها أنصار الله تم التوصل إلى اتفاق لحل الأزمة الحالية في اليمن والتحضير جار لترتيبات التوقيع” على الاتفاق.