مونديال السلة.. أمريكا أبرز المرشحين إسبانيا وفرنسا والأرجنتين يأملون في المفاجأة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تتجه أنظار عشاق كرة السلة بجميع أنحاء العالم صوب المملكة الإسبانية، نهاية هذا الشهر؛ لمتابعة مونديال العمالقة الذي تحتضنه 5 مدن إسبانية في الفترة ما بين 30 أغسطس الجاري حتى 14 سبتمبر المقبل، بمشاركة 24 فريقًا تم تقسيمها إلى 4 مجموعات بواقع 6 فرق في كل مجموعة.

النسخة الحالية هي الـ17 لتلك البطولة التي انطلقت للمرة الأولى في الأرجنتين عام 1950 وتوج بلقبها المنتخب المنظم، واحتضنت تركيا النسخة الأخيرة في 2010 وثأر خلالها المنتخب الأمريكي من إسبانيا وفاز باللقب.

المنتخب اليوغوسلافي السابق والصربي الحالي صاحب المقام الرفيع لتلك البطولة، حيث توج بلقبها 5 مرات، ويأتي وراءه المنتخب الأمريكي بـ4 ألقاب.

شهدت بطولة كأس العالم لكرة السلة تغيرات عدة، حيث لم تستفد أمريكا من تفوقها التاريخي وامتلاكها أقوى دوري ولاعبين في العالم، وكانت تفضل المشاركة في البطولات الدولية بفرق من الهواة، ما أدى إلى غيابها كثيرًا عن منصات التتويج، ولم تبدأ أمريكا المشاركة في البطولات الكبرى بفرق من المحترفين سوى في أولمبياد برشلونة 92، ومنذ ذلك التاريخ فازت ببطولتين من أصل 5 ولقبان لصربيا ومونتنيجرو قبل انفصالهما ولقب وحيد لإسبانيا.

التغيرات السياسية بدورها أثرت على خريطة كرة السلة العالمية خاصة مع منتخبي يوغوسلافيا والاتحاد السوفيتي، اللذين كانا يسيطران على السلة خارج أمريكا، ولكن بتفككهما ظهرت قوى أخرى مثل إسبانيا وفرنسا والأرجنتين.

المنتخب الأمريكي حامل اللقب، يبدو أبرز المرشحين للحفاظ على لقبه بما يمتلكه من إمكانات هائلة ولاعبين من الطراز الأول ينشطون في أكبر أندية العالم، ولكن أبناء العم سام سيجدون أمامهم منافسة شرسة من عدة فرق على رأسها المنتخب الإسباني المنظم وصاحب التشكيلة الحديدية بتواجد مجموعة من لاعبيه في دوري السلة الأمريكي للمحترفين، بالإضافة لنجومه المتواجدين في اثنين من أقوى فرق القارة العجوز، ريال مدريد وبرشلونة.

وتسعى منتخبات صربيا وفرنسا والأرجنتين أيضًا للظهور في ثوب المنافس ولديهم من الإمكانات واللاعبين ما يمنحهم الفرصة في الصراع.

الأمر المثير أن ثلاث فرق من أهم المتنافسين على اللقب يتواجدون في مجموعة واحدة مع المنتخب المصري العائد للظهور المونديالي بعد 20 عامًا من الغياب، وهم إسبانيا وصربيا وفرنسا، ما يصعب بشدة من موقف الفراعنة في تلك المجموعة، وهو ما أكده عمرو أبو الخير المدير الفني للفريق ومجدي فريخة رئيس الاتحاد في حواراتهما السابقة مع “البديل”.

– المدن الخمس المستضيفة للبطولة: (مدريد – برشلونة – أشبيلية – بيلباو – غرناطة).

– الفرق المتوجة: (يوغوسلافيا (صربيا) 5 مرات – أمريكا 4 مرات – الاتحاد السوفيتي 3 مرات – البرازيل مرتان – الأرجنتين مرة – إسبانيا مرة).

– الفلبين الدولة الوحيدة من قارة آسيا التي تمكن من بلوغ المربع الذهبي في نسخة 1954.

– نيوزلندا الدولة الوحيدة من أوقيانوسيا التي بلغت المربع الذهبي في 2002.

– إفريقيا القارة الوحيدة التي لم يسبق لأي منتخب منها تحقيق إنجاز يذكر في مونديال السلة.

– إسبانيا تنظم مونديال السلة للمرة الثانية بعد نسخة 1986 وثالث دولة تنال هذا الشرف بعد البرازيل والولايات المتحدة.

– إفريقيا وأستراليا القارتان الوحيدتان اللتان لم ينظما كأس العالم لكرة السلة على الإطلاق.

البديل / أخبار / رياضة