مقتل 27 عنصراً من «داعش» في العراق

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قتل 27 من تنظيم “داعش”، اليوم الأربعاء، جراء غارات أمريكية وتفجير مزدوج بحزامين ناسفين نفذه عنصران منشقان عن التنظيم، في منطقتين بالعراق.

فمن جانبه أعلن عبد الحكيم الجغيفي قائممقام قضاء حديثة بمحافظة الأنبار غربي العراق، اليوم الأربعاء، عن مقتل 17 عنصراً من “داعش” بتفجير مزدوج بحزامين ناسفين نفذه عنصران منشقان عن التنظيم.

وقال الجغيفي إن انتحاريين يرتديان حزامين ناسفين من “داعش” فجرا نفسيهما بتجمع لمسلحي التنظيم نفسه جنوبي ناحية بروانة التابعة لقضاء حديثة 180كلم غرب الرمادي مركز محافظة الأنبار، ما أدى الى مقتل 17 عنصراً من المسلحين من ضمنهم العنصران المنشقان اللذان نفذا التفجير المزدوج.

وأضاف أن تفجير الانتحاريان نفسيهما في عناصر “داعش” ناتج عن “الخلافات والانشقاقات والضغوط النفسية التي يعاني منها مسلحو التنظيم المحاصرون في ناحية بروانة، خاصة بعد التقدم الكبير لقوات الجيش العراقي في الناحية إضافة إلى القصف المستمر للطيران الحربي العراقي على مواقعهم فيها”، على حد قوله.

وفي سياق متصل، قال ضابط عراقي إن 10 من مسلحي تنظيم داعش، قتلوا في غارات أمريكية ،اليوم الاربعاء، على ناحية زمار شمال غرب الموصل ذات الموارد النفطية.

وأوضح المصدر أن الناحية، “تعرضت لما يقارب ستة غارات أمريكية على مواقع لتنظيم داعش منذ فجر اليوم على الناحية الغنية بالنفط”، مبينا أن “اشتداد القصف أجبر مسلحو التنظيم الى الانسحاب من موقع نفط عين زالة الذي يقع في الناحية الى جانب الانسحاب من مواقع أخرى في الناحية.”

وتابع المصدر أن، “قوات البيشمركة إلى جانب القوات العراقية تستعد لاقتحام الناحية وتطهيرها وهي تتحشد قرب قرية سحيلة شمال زمار والقريبة من الإقليم من جهة دهوك.”