«السديس» يصف «داعش» بـ «خوارج العصر»

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

صبّ الشيخ عبد الرحمن السديس، خطيب المسجد الحرام جام غضبه على جماعة “داعش”، واصفا القائمين عليها بـ “خوارج العصر” متهما إياهم بتشويه شعيرة الجهاد الحق ذروة سنام الاسلام.

وأشار السديس في خطبة الجمعة، امس إلى أن فئة أشبه بالخوارج والقرامطة فهموا النصوص الشرعية على غير مقاصدها، مؤكدا أن هؤلاء شوّهوا صورة الاسلام بنقائه وصفائه وإنسانيته، وانحرفوا بأفعالهم عن سماحته ووسطيته.

وقال السديس، إن كل من لا يعرف الإسلام على حقيقته يظن أن ما يفعله هؤلاء خوارج العصر هو من الاسلام، وما هو من الاسلام في شيء، والإسلام الحق منهم براء.

وحذر السديس الشباب من أن يتم التغرير بهم وينساقوا وراء هذه الدعوات والشعارات البراقة التي تهدف الى هدم المجتمع وتفككه، مشيرا الى أن المصطلحات الشرعية التي يستخدمها هؤلاء للتغرير بالشباب باتت واضحة لكل ذي عينين.