«سادس علمي علوم»: أرغب فى الدراسة بالجامعة الألمانية لأن الألمان «ناس بتفهم»

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قالت إسراء خالد أحمد إبراهيم، الطالبة الحاصلة على المركز السادس مكرر شعبة «علمى علوم» بالثانوية العامة على مستوى الجمهورية، إن كونها فتاة قروية من قرية أجهور الكبرى بمحافظة القليوبية، لم يمنعها من التفوق، والحصول على 409 درجة.

وأشارت «إسراء»، فى تصريح لـ«البديل»، إلى أنها «لو خُيرت بين منحة من الجامعة الأمريكية ومنحة من الجامعة الألمانية ستختار الألمانية»، مبررة ذلك بأن «ألمان ناس بتفهم»، حسب وصفها.

وأضافت: «الله يرسل لي رسائل من خلال القرآن الكريم كلما أحسست باليأس، ليحفزني دائمًا لتحقيق حلمي»، مشيرة إلى رغبتها فى دراسة الطب الجنائي.

وأبدت «إسراء»، رغبتها فى أن تصبح مصر دوله ديمقراطية، تتنوع فيها الأراء دون تمييز، واصفة النظام الجديد للثانوية العامة بـ«الناجح»، الذي يعتمد على قوة تحمل وصبر الطالب.

وعن سر تفوقها، قالت إنها «كانت تخصص من 5 إلى 6 ساعات للمذاكرة ومراجعة الدروس يوميًا، بالإضافة إلى الإطلاع والبحث عن كل ما هو جديد فى العملية التعليمية من خلال شبكة الإنترنت والتواصل الاجتماعي.

ووجهت «إسراء»، الشكر لوالدتها التى ساعدتها كثيرًا على النجاح، حيث كانت دائمة التحفيز والتشجيع لها على الاستذكار وكذلك أشقائها بمراحل التعليم المختلفة.

يشار إلى أن الطالبة الحاصلة على المركز السادس مكرر فى الثانوية العامة، هى أكبر أشقائها من الذكور والإناث، ووالدتها تعمل مدرسة، ووالدها متوفى منذ عام 2011، وشقيقتها إسراء طالبة بالصف الثاني الثانوي، وأحمد بالصف الثانى الإعدادى.

 

aaaa

 

 

ccc

 

 

cccc

 

 

csc

 

unnamed