السجن 5 سنوات لـ 6 «إخوان» وحجز دعوى محاكمة 36 آخرين بالفيوم

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قضت محكمة جنايات الفيوم برئاسة المستشار جنيدي الوكيل وعضوية المستشارين محمد إيهاب ومحمد محمد النجدي بمعاقبة 6 من أعضاء جماعة الإخوان بالسجن 5 سنوات غيابيا عن تهمة الانضمام لجماعة مخالفة للقانون، و3 سنوات عن تهمة التجمهر وبرأت المتهم السابع حضوريا وهو عادل محمد عبدالهادي 37 سنة مدرس، فيما غاب المتهمون الآخرون الذين عاقبتهم المحكمة وهم :”أحمد عبد الرحمن محمد سلومة 28 سنة مدرس إعدادي من قرية الرواشدية بمركز يوسف الصديق – مصطفى جعفر علي حمد عاطف جمعة سنهابي – أحمد صالح عبد الفتاح غيث – حسن عبد الله العياط – رجب محمد عبد القادر”.

كما قررت المحكمة حجز دعوى محاكمة 36 إخوانيًا من مركز يوسف الصديق إلى دور سبتمبر القادم للنطق بالحكم لاتهامهم بالانضمام إلى جماعة مخالفة للقانون ومحاولة تعطيل الناخبين من الاستفتاء على الدستور.

كانت النيابة وجهت إلى 33 من المتهمين تهمة الانضمام إلى جماعة مخالفة للقانون بغرض منع مؤسسات الدولة من مباشرة أعمالها ، وتعطيل أحكام القانون والدستور والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين واستخدام الإرهاب في ذلك .

ويواجه المتهمون تهم حيازة مطبوعات لترويج أفكار الجماعة وتعطيل وسائل النقل البرية وقطع الطريق بإطارات سيارات وإشعال النيران فيها، والاشتراك في التظاهر وتعطيل مصالح المواطنين ومنعهم من ممارسة حقوقهم بالإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على الدستور وتعطيل حركة المرور.