يديعوت أحرونوت: الجيش الإسرائيلي..انتكاسة إلى ما قبل 2006

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الصهيونية تقريرا لها اليوم تناولت فيه تأثير إلغاء التدريبات العسكرية لقوات الاحتياط على جهوزيتهم لخوض المعركة المقبلة، مؤكدة أن أفراد قوات الاحتياط فقدوا خلال الأيام الجارية كافة الخبرات القتالية التي اكتسبوها منذ عام 2006 .

ونقلت الصحيفة الصهيونية عن مقدم احتياط بجيش الاحتلال قوله ” أفراد الاحتياط سيفقدون جميع الخبرات القتالية التي اكتسبوها منذ عام 2006 ما لم يتم إعادة التدريبات، التغييرات التي تشهدها المنطقة تؤكد أن هذا الوقت غير مناسب لإغلاق وحدات عسكرية أو إلغاء تدريبات لقوات الجيش”.

وأوضحت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أن قرار إلغاء التدريبات العسكرية لقوات الاحتياط يشكل خطرا بالغ الأثر على قدرات هذه القوات، لا سيما وأن هناك بعض الوحدات العسكرية يتم تشكيلها بالكامل من عناصر قوات الاحتياط وتتوالى وظائف هامة مثل وحدات الاستخبارات.

ولفتت الصحيفة الصهيونية إلى أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي “بيني جانتس”، أكد أمس خلال اجتماع لجنة الخارجية والأمن بالكنيست على أن إلغاء التدريبات العسكرية سيؤثر بشكل قوي على الكفاءة القتالية وجهوزية قوات الاحتياط للمشاركة في أي مواجهة عسكرية مقبلة.

من جانبه أكد مسئول في وزارة المالية لصحيفة “يديعوت أحرونوت” أن تقليص ميزانية وزارة الدفاع لن يتوقف عند هذا الحد، بل سيتم رفع هذا التقليص خلال مناقشة موازنة عام 2015 المقبل، موضحا أن الحكومة الإسرائيلية مطالبة العام القادم بتوفير نحو 18 مليار شيكل من الموازنة والضرائب.