افتتاح مقابر وادى الملكات فى الأقصر بحضور سفراء الاتحاد الأوروبى

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

افتتح محمد إبراهيم، وزير الآثار، مقبرة الملكة “تي تي” زوجة الملك رمسيس الثالث بوادي الملكات اليوم، كما افتتح مقبرة “أم حر خعو” أحد كبار رجال الدولة في عهد الملك رمسيس الثالث، وذلك بعد الانتهاء من مشروع الترميم المعماري والدقيق للمقبرتين، وتركيب منظومة الإضاءة الداخلية والخارجية لهما، بحضور هشام زعزوع وزير السياحة، واللواء طارق عز الدين محافظ الأقصر، و14 سفيرا لدول الاتحاد الأوروبي بالقاهرة .

وقال وزير الآثار فى بيان له اليوم، إن المقبرة التى افتتحت اليوم للزيارة بدير المدينة تعد من المقابر الأثرية الفريدة بما تضمه من نقوش ذات ألوان زاهية تصور حقول اليارو “الجنة” كما تخيلها المصري القديم، موضحا أن المقبرة تضم أيضا عددا من المناظر المتنوعة تجسد طقوس التحنيط ورحلة المتوفى إلي العالم الآخر، كما تسجل فصول من كتابي الموتى والبوابات، مما يعكس صورة واضحة لمعتقدات القدماء في رحلة العبور إلي العالم الأبدي.

وتفقد “إبراهيم” النموذج الأثري الذي تم تنفيذه من قبل البعثة الفرنسية العاملة بالموقع، الذي يمثل مدينة العمال بكافة تفاصيلها، بما يعكس طبيعة الحياة اليومية في هذا العصر، لافتا إلي أن هذا النموذج سوف يساهم في تيسير رحلة الزائر إلي المنطقة من خلال توفير صورة كاملة لما سوف يشاهده على الطبيعة خلال الزيارة.

وطالب الوزير بضرورة إقامة مركز للزائرين يسرد تاريخ المنطقة، مستعرضا خلال زيارته لموقع دير المدينة الأثري الأهمية التاريخية له، مؤكدا أنه يحتل مكانة فريدة على الصعيد الأثري بما يحويه من مقابر مخصصة للعمال تعبر بوضوح عن الأوضاع الاجتماعية في تلك الفترة الزمنية البعيدة، كما تعكس أدق التفاصيل الحياتية لمن أشرفوا على بناء مقابر الملوك والملكات بالبر الغربي.

وأكد وزير الآثار خلال افتتاح مقبرة الملكة “تى تى” على أهمية تاريخ منطقة وادي الملكات الأثرية وأهم المقابر الملكية الموجودة به وأهم معالم الموقع التي تنقل لنا صورة واضحة عن طبيعة التفاصيل الحياتية لهذه الفئة المجتمعية المغايرة عن طبقة العمال بما ينسج صورة كاملة لطبيعة الهرم الاجتماعي في هذه العصور البعيدة، لافتا إلي أن افتتاح هذه المقابر في هذا التوقيت يأتي ضمن خطة الوزارة لخلق مزارات سياحية جديدة بكافة المحافظات بما تساهم في تنشيط حركة السياحة المحلية والعالمية الوافدة إلي مختلف المواقع والمتاحف الأثرية.