احتراق منزل في القليوبية بسبب انقطاع التيار الكهربائي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

شهدت قرية “الشوبك” التابعة لمركز شبين القناطر، اليوم الخميس، واقعة احتراق أحد المنازل بعد قيام أهله باستخدام الشمع لإنارته بعد انقطاع التيار الكهربائي، حيث التهمت النيران المنزل بالكامل وأدت إلى اختناق عدد من سكانه إضافة إلى إصابة طفلة بجروح طفيفة.

يذكر أن قري القليوبية تعاني من انقطاع التيار الكهربائي بصفة يومية تتراوح ما بين “3 – 5” مرات، مما تسبب في حالة من الغضب بين الأهالى.

وأكدت المهندسة هند عبد الباري، وكيل وزارة الكهرباء بالقليوبية، أنه لا بديل عن ترشيد الاستهلاك كحل عاجل لأزمة الكهرباء التي تعاني منها الجمهورية بشكل عام، والقليوبية بشكل خاص في المرحلة الجارية، مشيرة إلى أننا رفعنا شعار “اطفئ لمبة بمنزلك” لتوفير ثلثي المستهدف من الترشيد، مطالبة المواطنين بعدم الاستهانة بهذه الدعوة وإلا سنجد أنفسنا أمام أزمة حقيقية خلال المرحلة المقبلة، قائلة إن الإحصاءات تدل على أن لدينا هذا الصيف 7 آلاف جهاز تكييف جديد تم تركيبها على مستوى الجمهورية.

وأشارت “عبد البارى”، إلى أن تأخر دخول محطة كهرباء بنها الجديدة للخدمة ترجع لاعتراض الأهالي على عمليات التعيين بالمحطة، وعدم إقامة برجين بقرية ميت راضي بسبب مبالغة الأهالي في التعويض اللازم للأراضي المقامة عليها، مشيرة إلى أن هذا التأخير يتسبب في خسائر فادحة للوزارة وقطاع الكهرباء نتيجة الغرامات التي توقعها الشركات المنفذة للمشروع، وأضافت أنه بدخول هذه المحطة الخدمة ستوفر في مرحلتها الأولى 500 ميجاوات كهرباء بحيث تصل إلى 750 ميجا مع دخول مرحلتها الثانية العمل.