أيمن نور يطالب النائب العام بمنع نشر البلاغات المقدمة ضده حفاظا على تاريخه السياسي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تقدم أيمن نور، ببلاغ إلى النائب العام حمل رقم 3174 عرائض عام 2014 ، طالب فيه إخطاره رسمياً بأرقام البلاغات المقدمه ضده والإجراءات التى إتخذت فيها، والنيابه المختصه التى تباشر إجراءات التحقيق.

كما طالب نور، فى البلاغ الذى تقدم به نيابة عنه، المحامى بالنقض طارق العوضى، بمنع نشر أى اخبار عن أى بلاغات تقدم ضدى وأن الأخبار يتم نشرها بغرض التشويه والنيل من سمعتى ووطنيتى على النحو الموضح بالمطبوعات الرفقه.

وحسبما جاء فى البلاغ، قال نور، إنه مواطن مصرى له أراءه السياسيه منذ أن عمل بالصحافه وخوضه أول إنتخابات رئاسيه عام 2005 ضد الرئيس الأسبق، مشيراً إلى أنه لا يخشى المواجهات المباشره الشريفه والأمانه فى الخصومه.

وأشار فى بلاغه، إلى أنه فى حاله وجود أى بلاغات فأننا نلتمس إعتبار هذا الطلب هو إتهام مقدم منى ضد مقدمى هذه البلاغات بإرتكاب جريمه البلاغ الكاذب والسب والقذف بطريق النشر.

وفى نهاية البلاغ، طلب نور إخطاره رسميا على المحل المختار له بمكتب طارق العوضى.