«أنقذوا الإسكندرية» ترحب بنزع ملكية فيلا «آجيون»

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 رحبت حملة “إنقذوا الإسكندرية” بالقرار الصادر من السفير هاني صلاح، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء, بنزع ملكية فيلا “آجيون” للمنفعة العامة،معتبرين أن القرار بداية لالتفات الحكومة إلى الخطر الذي يداهم تراثنا المعماري.

وطالبت الحملة بتفعيل هذا القرار في أسرع وقت ممكن حتى لا تتعطل تلك الموافقة في أروقة أجهزة الدولة كما حدث سابقا في 2010 مع نفس العقار “أنظر تقرير المبادرة..وقائع محو تراث”

كما طالبت الحملة بمحاسبة المسئولين عن خرق قرار الإيقاف المؤقت واستكمال الهدم، الأمر الذي أصاب المبنى بأضرار جسيمة كان يمكن تفاديها وإنقاذ جزء كبير من المبنى لو تم الالتزام بهذا القرار.

وطابت الحملة أيضا جميع السلطات التنفيذية والجهات المعنية بتوفير الحماية اللازمة للمباني التي حذفت مؤخرا لحين اتخاذ الإجراءات التشريعية المطلوبة حتى لا تتكرر كارثة هدم فيلا “أجيون” والتي كان يمكن تفاديها لو التفت المسئولون لنداءات التحذير العديدة التي سبقت تلك الواقعة.

مؤكدين أن هذا القرار، وإن كان متأخرا، بادرة جيدة قد تشير إلى أن الحكومة والجهات المعنية بدأت في الإلتفات إلى الخطر الذي يهدد تراثنا العمراني والمعماري وفي انتظار الخطوات المقبلة.