دودة «تدخن» النيكوتين بشراهة لإبعاد المفترسين

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

اكتشف علماء ألمان من معهد ماكس بلانك للعلوم البيئية، أن يرقانة دودة التبغ المقرّنة تستخدم آلية دفاعية جديدة لإبعاد الحشرات المفترسة عنها، مستعينة برائحة مادة النيكوتين.

تقتات اليرقانة على نباتات التبغ، وتستخلص منها كميات من مادة النيكوتين، يمكن أن تكون قاتلة للبشر، لتدافع عن نفسها من هجمات العنكبوت الذئب، عبر إصدار روائح منفرة تبعد المفترسين عنها، وفقا لدراسة منشورة بالدورية الرسمية لأكاديمية العلوم الأمريكية.
وبعد إجراء مجموعة من الاختبارات المعملية، لاحظ العلماء الألمان أن العناكب لا تفترس اليرقانات التي تصدر رائحة النيكوتين من شقوقها التنفسية، وهو ما أكد لها أن اليرقانات تستخدم المادة كوسيلة دفاعية في المقام الأول.
واعترف العلماء أنهم لم يتمكنوا حتى الآن من تفسير قدرة اليرقانة على تحمل هذه الكمية المميتة من النيكوتين، لاسيما وقد وجدوا كميات منها في دماء اليرقانات، مؤكدين أن الكمية التي تحملها اليرقانة تعادل ستة أضعاف الجرعة القاتلة للبشر، كما لم يتعرفوا بعد على العمليات التي تتم داخل جسم اليرقانة لتحويل النيكوتين لسلاح رادع.
ورغم الحماية التي يوفرها النيكوتين لدودة التبغ المقرّنة ضد هجمات العناكب التي تشتم رائحته عن بعد، فإنه لا يوفر لها نفس الحماية من هجمات مفترس آخر وهو البق الكبير ذو العيون، الذي يعتمد على مص دماء اليرقانة، فيما تتغذى العناكب على الأمعاء التي تكون مشبعة بالنيكوتين.