قيادي سلفي: الإخوان «أخطر من اليهود».. و«الفتح» توقفه عن رئاسة تحريرها

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حذف إبراهيم أباظة، عضو مجلس شورى الدعوة السلفية، ما نشره على صفحته الرسمية بموفع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” مساء أمس السبت، و وصف فيه جماعة الإخوان بأنها أشد خطرًا على الإسلام من اليهود.

كان “أباظة” قد وصف الإخوان “جمعوا تحت رايتهم كل من يحمل فكرًا منحرفًا من تكفير للمسلمين، واستحلال لدمائهم، وبدع عقائدية؛ من أجل الكرسي الذي أضاعوه بعنادهم وغبائهم وبعدهم عن نصرة شرع الله”.

وجاء حذف “أباظة” عقب صدور قرار من جريدة الفتح “السلفية”، التي يعمل رئيسًا لتحريرها، بإيقافه عن العمل لحين الانتهاء من التحقيق معه، ورفع نتيجة