«صفوت العالم» يطالب «شرف الدين» بخطة كيفية إدارة «الإعلام» بعد إقرار الدستور

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حذر الدكتور صفوت العالم، أستاذ الإعلام السياسي بجامعة القاهرة، من إمكانية حدوث فراغ داخل وزارة الإعلام بعد إقرار الدستور بسبب عدم الوقوف على بديل لها حتى الآن، مطالبا وزيرة الإعلام بسرعة التحرك وتقديم خطة لكيفية إدارة الوزارة بعد إقرار الدستور الذي ينص على إلغائها.

وأضاف العالم، لـ«البديل» الاثنين، أن الدكتورة درية شرف الدين، وزيرة الإعلام، كان من منطلق صلاحيتها ومسئوليتها كوزيرة حالية أن تضع القواعد الأساسية التي تشكل المجلس الوطني للإعلام، والوظائف واللجان النوعية التي ستنبثق عنه، بما يدعم الممارسة الإعلامية في المرحلة المقبلة.

وقال العالم، إن ضمان حرية الإعلام لا تتوقف على المواد التي نص عليها الدستور بقدر ما يتعلق بإيمان النظام السياسي بالممارسة الإعلامية الجادة واحترام حرية الرأي والتعبير.