“الشبكة العربية” تدين التحقيق مع طلاب “فنون جميلة” على خلفية رسم “جرافيتي”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، التحقيق الذي تجريه كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان مع عدد من الطلاب، على خلفية رسمهم لوحات “جرافيتي” تضامنًا مع فتيات حركة “7 الصبح” الصادر بحقهن حكم بالسجن لمدة أحد عشر عامًا،.

وقالت الشبكة، في بيان لها اليوم السبت، إن التحقيق يعد استمرارًا للتضيق على حرية الرأي والتعبير داخل الجامعات المصرية، والتي تحاول السلطات المصرية بشتى الطرق قمع الاحتجاجات الطلابية بها بغض النظر عن الغرض من هذه الاحتجاجات، الأمر الذي أدى إلي تزايد التدخل الأمني بالجامعات لقمع الاحتجاجات.

وأوضحت الشبكة العربية أن أحداث الواقعة ترجع إلى يوم الأربعاء الماضي عندما تهجم رئيس اتحاد طلاب كلية الفنون الجميلة على مجموعة من الطلاب أثناء رسمهم جرافيتي ولوحات لتعبيرهم عن آراءهم بصورة سلمية عن قضية فتيات اسكندرية، حيث كان كل طالب يمر علي اللوحات يكتب رأيه وموقفه ويغادر المكان، وطلب رئيس الاتحاد الطلاب بإحضار تصريح من إدارة الكلية للسماح لهم بالرسم علي اللوحات، ثم طالب القائمين علي هذا النشاط بالذهاب إلي مكتب العميد والتحدث معه، وأخبرهم أنه لا يحق لهم ممارسة أي نشاط بالكلية دون موافقة منه شخصيًا وليس من إدارة الكلية.

وتابع البيان “وعندما تحدث أحد الطلاب إلي رئيس الاتحاد وأخبره بأنهم زملاء في دفعة واحدة، تعدى عليه بالضرب وقام بدفعه بيديه، وبعد تدخل الطلاب المتواجدين بالمكان لتهدئة الموقف قام رئيس الاتحاد بتكسير اللوحات ورميها على الأرض الأمر الذي تسبب في إصابة أحد الفتيات نتيجة وقوع الحوامل الخشبية عليها، وتناثر الألوان على ملابس أحد الفتيات، وذلك فضلًا عن تلويح رئيس اتحاد الطلاب لأحد الفتيات التي كانت تصور الحادثة بإشارات بذيئة”.

يذكر أن رئيس الطلاب أثناء التحقيق مع الطلاب بمكتب العميد توجه إلى نقطة شرطة الجزيرة وحرر محضرا ضد الطلاب بتهمة الاعتداء عليه وممارسة نشاط سياسي داخل جدران الكلية، وذلك على الرغم من أن عميد الكلية ذكر للطلاب أن رئيس الاتحاد لم يحرر أي محاضر بحقهم.

وأعربت الشبكة العربية عن اندهاشها الشديد من أن يكون من ضمن الاتهامات الموجهة للطلاب إقامة معرض فني دون الحصول على إذن مسبق من إدارة الكلية حيث لا يوجد ما يبرر ذلك، إلا سعي إدارة الجامعة إلى فرض إجراءات “أمنية” على الأنشطة الطلابية لفرض قبضتها عليها لتكميم الافواه وحرمان الطلاب من ممارسة الأنشطة المشروعة داخل كليتهم.

وطالبت الشبكة العربية بإيقاف التحقيقات مع الطلاب فورًا، حفاظًا على مستقبلهم، ومعاقبة رئيس اتحاد الطلاب على طريقة تعامله مع زملائه والاعتداء عليهم وخصوصًا أنه ليس من دوره أن يفرض رقابة على الأنشطة التي يقوم بها الطلاب أو يتدخل فيها.