مصير “ليبرمان” السياسي يتحدد غداَ

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تقرر المحكمة المركزية الإسرائيلية غداً الأربعاء، مصير زعيم حزب “اسرائيل بيتنا”، “افيغدور ليبرمان”، في قضية تدخله بتعيين سفير إسرائيل في ليتوانيا، وتأثيره على أعضاء لجنة التعيينات في الخارجية الإسرائيلي، من اجل تزكية تعيين مرشحه لهذا المنصب “زئيف بن آرييه”، بعد أن وجهت له المحكمة عدة تهم بالغش والخداع وإساءة الائتمان.

وقد رسمت صحيفة “يديعوت احرونوت” السيناريوهات المحتملة التي قد تواجه “ليبرمان” في المحاكمة التي ستجري يوم غد، فهو أمام احتمالين، ففي حال تبرئته بشكل كامل فإن بإمكانه العودة إلى منصبه بدون أي معوقات.

أما في حال الإدانة فالسيناريوهات متعددة، فقد يدان بدون توجيه صفة العار له، فبإمكانه العودة لشغل أي منصب، أما في حال تمت إدانته مع توجيه صفة العار له والسجن حتى 3 شهور، فعليه أن يستقيل من الكنيست، مع إمكانية ترشحه في انتخابات الكنيست القادمة، إما الخيار الثالث فهو الإدانة وتحمليه صفة العار والسجن لمدة تزيد عن 3 شهور، فإنه سيستبعد من ممارسة الحياة السياسية لمدة 7 سنوات.