«ديوكوفيتش» ينتقد إجراءات مكافحة المنشطات

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

انتقد لاعب التنس الصربي «نوفاك ديوكوفيتش» إجراءات مكافحة المنشطات الخاصة برياضة التنس، التي تسببت في إيقاف مواطنه «فيكتور ترويسكي» لمدة عام بسبب مطالبته بتأخير إجرائه اختبار الدم لمدة يوم واحد عقب إحدى المباريات.

ومع اقتراب نهائي كأس ديفيز للتنس، الذي يقام في العاصمة الصربية بلجراد الأسبوع المقبل، تبدو هذه القضية حساسة بشكل خاص لديوكوفيتش، الذي يعد صديقًا حميمًا لــ «ترويسكي»، حتى في ظل كفاحه لاستعادة صدارة اللاعبين المحترفين خلال خوضه البطولة الختامية المقامة في لندن حاليا.

وصرح «ديوكوفيتش»، الذي يحتل حاليا المركز الثاني في تصنيف اللاعبين المحترفين، قائلا: «إنها أنباء سيئة للغاية بالنسبة له، ولي، ولكل المقربين منه»، مضيفًا أن «هذا يثبت مرة أخرى أن نظام الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات ووكالة مكافحة المنشطات لا يعمل».

وأوضح «ديوكوفيتش» أنه «كلاعب تنس محترف، فإن عملنا لعب رياضة التنس بطبيعة الحال، ونعلم ونحترم جميع قواعد رياضتنا، لكن عندما يتم اختيارك بشكل عشوائي للذهاب والخضوع لإجراء اختبار سواء للدم أو للبول، فإنه من المفترض أن يمنحك ممثلو الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات مؤشرات واضحة ويشرحوا لك القواعد واللوائح والعواقب أو العقوبات التي من الممكن أن تتعرض لها إذا لم تتقدم للاختبار».

وأضاف أن المسئولة عن أخذ العينة، لم تقم بذلك في قضية صديقه «ترويسكي»، بسبب إهمالها وعدم خبرتها، ورغم ذلك فإن «ترويسكي» هو من يعاقب الآن بابتعاده عن الملاعب لمدة عام، الأمر الذي يجعلني الآن أبدو عصبيا عندما أقوم بأي نوع من أنواع الاختبارات.

من جانبه، قال «ترويسكي»، الذي يحتل الترتيب رقم 77 عالميا، وتعرض لعقوبة بسبب عدم خضوعه لإجراء اختبار للدم بعد إحدى المباريات في الوقت المحدد في أبريل الماضي في مونت كارلو، إنه يشعر بالخوف طوال حياته من الحقن، وإنه شعر باستياء وطلب إجراء الاختبار في اليوم التالي، وذلك في ظل غموض الموقف عما إذا كان المسئولون الطبيون في الموقع وافقوا بالفعل على طلبه أم لا.

وأضاف أنه اعتقد أن بإمكانه الخضوع لإجراء الاختبار في اليوم التالي – وهو ما يعد انتهاكا للمعايير الدولية.
كانت محكمة التحكيم الرياضية خفضت العقوبة التي وقعت على «ترويسكي» في 25 يوليو الماضي من الإيقاف 18 شهرا إلى 12 شهرا فقط، ويرجع ذلك جزئيا إلى سوء الفهم الواضح بين اللاعب والطبيب الذي كان متواجدا في الموقع ، ومقرر أن يعود «ترويسكي» إلى الملاعب مجددا في 15 يوليو المقبل.

البديل / أخبار / رياضة