«الجرافيتى» و«الكاريكتير» فى عيون 5 أفلام تسجيلية لـ«قصور الثقافة»

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

انتجت الإدارة العامة للثقافة السينمائية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الشاعر والمخرج على عفيفى، خمس أفلام تسجيلية عن نخبة من الفنانين التشكيلين؛ لتوثيق التجارب الهامة في حركة الفن التشكيلي المصرى وعلاقته بالثورة.

يحمل أولى الأفلام عنوان «جرافيتى» ويتناول علاقة المصريين بالجدار الذى يشهد تصاعدًا وحضورًا قويا منذ بداية ثورة يناير، ويُعرّف الفيلم فن الجرافيتى بأنه «فن النقش فى الشارع، بالاعتماد على أدوات بسيطة جدًا».

ويتناول الفيلم الثاني «الكاريكاتير»، هذا الفن الساخر المركب الذى يستخدم الرسم و العبارات المقتضبة ليلخص فلسفة وموقف الشارع المصرى من الكثير من القضايا والمشكلات.

ويبرز الفيلم الثالث الأبعاد الشخصية لحياة الشهيد الفنان «زياد بكير» الذى استسهد برصاص غادر أثناء قيامه بالدفاع عن المتحف المصرى، يوم 28 يناير2011م، بينما يتناول الفيلم الرابع «أبيض وأسود» عرض للمسيرة الشخصية والفنية للفنان الكبير «بهجت عثمان»، بداية من دخوله كلية الفنون الجميلة والتحاقه بقسم الزخرفة ثم قيامه بالتحويل لقسم النحت.

وتلقى المخرجة سهير متولى الضوء على المشوار الفنى للفنان عصام طه في الفيلم الخامس، بداية من طفولته فى المرحلتين الابتدائية والإعدادية ثم دخولة كلية التربية الفنية ودراساته للخامات والأعمال الفنية، ومدى إضافتها لمعارفه الفنية. كما تقوم الإدارة بإنتاج فلمين تسجيلين هما «مدينة أسيوط والشهيد الصحفى الحسينى أبو ضيف» للمخرج أحمد القلش.