سعد عبد الرحمن: مشروع «السامر» للفنون توقف لرفضنا القرض التركي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بعد أيام من إعلانه عن انفراج أزمة مشروع مجمع السامر للفنون العجوزة قال سعد عبد الرحمن، رئيس هيئة قصور الثقافة، لـ”البديل”، إن المشروع توقف مرة أخرى، وأضاف أن وزارة الثقافة أخطرته قبل عشرة أيام بأنه تمت الموافقة على مشروع تمويل مجمع السامر بعد موافقة وزارة التعاون الدولي على تمويله من خط الاقتراض التركي، حيث كانت الحكومة المصرية طلبت قرضًا قيمته مليار دولار من الحكومة التركية وتمت الموافقة عليه.
وأضاف بأنه بعد الخلاف الحالي مع الحكومة التركية وتطاول رئيس الوزراء التركي رجب طيب أوردغان على مقام شيخ الأزهر لم يعد هذا القرض محل اعتبار، فلا يعقل أن يفكروا في منحنا هذا القرض.
وقال «عبد الرحمن» ليس من سلطته الموافقة على قبول القرض من عدمه إلا أنه يرى بعد هذا الموقف العدائي السافر للنظام التركي لا يمكن قبول أي تعامل معه، وإن الموقف الوحيد الآن ينطبق عليه المثل الشعبي “تجوع الحرة ولا تأكل بثديها”، فلا يمكن أن نقبل هبة أو عطية لها مساس بكرامتنا.
وأكد أن مشروع مجمع السامر لا يزال في انتظار تمويل، وتمنى أن يكون عربيًا أو مصريًا، وقال إن المشروع يمكن تمويله ذاتيًا، حيث يتكلف 120 مليون جنيه على مدار خمس سنوات، ودعا رجال الأعمال المصريين الانتباه إلى فرصة الاستثمار في هذا المشروع الوطني في موقع متميز في العجوزة على كورنيش النيل، حيث يمكن استثمار الطابق الاول من المبنى لبنوك أو مطاعم وكافيهات وغيرها فيما تخصص الأدوار العليا لمشروع السامر، وقال إنه لم يتم أي تحرك بهذا الاتجاه لدعوة رجال الاعمال للمساهمة فيه بسبب توتر الأوضاع الأمنية.
“مجمع السامر” سيقام علي أرض مسرح السامر بالعجوزة، وهو أكبر مسارح الثقافة الجماهيرية، وسيقام المجمع على الأرض المخصصة لذلك بالقرار الجمهوري رقم 288 الصادر سنة 2007 أثناء فترة تولي الدكتور أحمد نوار رئاسة هيئة قصور الثقافة، وينفذ المشروع وفق التصميم الفائز في المسابقة المعمارية، التي أعلنت عنها الهيئة عام 2010 على مساحة 1800 متر مربع (1200م للمبنى الثقافي الفني و600م للمبنى الإداري)، ويتكون المبنى من 12 طابقًا، إضافة إلى ثلاثة طوابق تحت الأرض كجراج أسفل المبنى الثقافي الفني وطابقين تحت الأرض كمخازن عمومية للهيئة أسفل المبنى الإداري.
و كان مسرح السامر هدم عام 1992 عقب الزلزال الشهير، وتقيم هيئة قصور الثقافة حاليًا مسرحًا مكشوفًا في أرض السامر تقدم عليه عروض فرقة مسرح السامر وغيرها من عروض الهيئة.