الأمم المتحدة: ثلث الفلسطينيين يعانون “انعدام الأمن الغذائي”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حذرت الأمم المتحدة من ارتفاع مستويات انعدام الأمن الغذائي في الأراضي الفلسطينية إلى 34 % العام الماضي مقارنة بـ27 % عام 2011، وربطت الأمن الغذائي باستتباب الأمن.

وقالت المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي، إرثارين كازين، خلال زيارة إحدى قرى البدو الواقعة بين مدينتي القدس وأريحا، إن ثلث السكان الفلسطينيين يعانون انعدام الأمن الغذائي، وهي نسبة مرشحة للازدياد.

وقالت كازين، أثناء تواجدها بالمنطقة حيث يتولى برنامج الأغذية العالمي ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” توزيع المواد الغذائية بشكل مشترك، إنه “لا يمكن أن نتحدث عن السلام، من دون توفير الأمن الغذائي.”

 

وأضافت: “ارتفاع أسعار المواد الغذائية وانخفاض الأجور يعني أن 1.6 مليون فلسطيني لا يعلمون من أين سيحصلون على وجبة طعامهم التالية” ، مضيفة أن الأمن الغذائي هو الأمن، وأنه يشكل عنصرا حيويا للسلام المستدام في جميع أنحاء المنطقة، طبقاً لموقع المنظمة الأممية.

وأشارت النتائج الأولية لمسح مشترك للأمم المتحدة، وبرنامج الأغذية العالمي، و الأونروا، ومنظمة الأغذية والزراعة، “فاو”، الى إنه خلال العام الماضي، فان 1.6 مليون فلسطيني، أي 34 % من العائلات الفلسطينية، كانوا يعانون انعدام الأمن الغذائي، وهو ارتفاع كبير مقارنة بنسبة 27 % في 2011”.

 

وكالات

 

أخبار مصر – عربى – البديل