إجراءات سعودية قريبة ضد “حزب الله”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قالت مصادر مطلعة أن السعودية ستعلن قريبا جدا قرارات تصعيدية غير مسبوقة ضد حزب الله، وأشارت المصادر إلى أن لبنان استوضح في الأيام القليلة الماضية دوائر مجلس التعاون الخليجي عما إذا كانت الإجراءات التي أعلنها ضد الحزب تطال الجاليات اللبنانية في الدول الخليجية، حسب الأخبار اللبنانية.

وتشير معلومات إلى أن الرياض تتزعّم الحملة الخليجية، تأصيلا لنهج موجود أساسا في السعودية يرفض الانفتاح على حزب الله، سواء قبل معركة القصير أو بعدها، وهذا النهج يستند إلى نظرة سياسية ودينية إلى الحزب.

وأشارت شخصية سعودية مقربة من الأسرة المالكة إلى أن حزب الله تجاوز الخط الأحمر حينما نجح في إظهار نفسه كـطليعة بنية الفعل الحضاري للأمتين الإسلامية والعربية، فمن وجهة نظر السعوديين يجب أن يكون هذا الدور معقودا دائماً لطليعة إسلامية سنية، وباختصار، فإن السعودية الوهابية لا تريد رؤية العالم الإسلامي والعربي منقادا من طليعة حزب الله المرتبطة بإيران، وهذه النظرة العقائدية تخضع لتشدد في التطبيق في السياسة الرسمية السعودية بضغط من المؤسسة الدينية هناك.