وزير إسرائيلي يدعو لمنحِ 50 ألف فلسطيني الجنسية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

اقترح رئيس حزب “البيت اليهودي” والوزير في الحكومة الإسرائيلية “نفتالي بنيت” أن تفرض “إسرائيل” سيادتها فورا على كل منطقة “ج” بكاملها، التي تشكل قرابة 60% من أراضي الضفة، وأن تضم إسرائيل 50 ألف فلسطيني في هذه المنطقة وتمنحهم جنسية إسرائيلية.

ودعا بنيت لإنشاء حكم ذاتي في المناطق “أ” و”ب” التي يسكن بها ما بين 1.5 إلى 2 مليون فلسطيني، ولكن تحت قيود أساسية، بحيث لا يكون لهذا الحكم جيشا، ولا يسمح له باستقبال اللاجئين الفلسطينيين، وهذا الاقتراح مماثل لما عرضه “مناحيم بيجن” في مؤتمر كامب ديفيد قبل 35 عاما، وفقا لصحيفة معاريف اليوم.

وقال بنيت إنه لن ينسحب من الحكومة ولن يهدد بتركها حتى لو بدأت مفاوضات مع الفلسطينيين، وأنه سيطالب إدارة المحادثات بالتوازي في كافة المواضيع، وفي حال فشلت فإن المرحلة الأخرى من خطة بنيت السياسية طرح الاتفاق على الجمهور الإسرائيلي لإقراره.

وكشفت معاريف عن رسالة بعثها بنيت لأنصاره كتب فيها: “يجب العيش مع المشكلة الفلسطينية في حال وصلنا إلى طريق مسدود، إن الدولة الفلسطينية هي غرس لم يستوعب في جسد اليمين ولهذا السبب أجلت الفكرة المرة تلو الأخرى وحتى إن ألقى رئيس الوزراء ألف خطاب آخر في بار إيلان وأعلن عن حل الدولتين، هناك من يسعى إلى جلب مصيبة الإرهاب كما حصل في منتصف التسعينيات عند القرب من توقيع اتفاق أوسلو، ومن ثم جاءت الانتفاضة الثانية في أعقاب ركض باراك لتحقيق اتفاق شامل في كامب ديفيد، ليس كل شيء ممكن حله، أحيانا توجد نزاعات يجب أن تديرها، إذا لا يوجد خيار آخر”.