بوتين: قلقون من “فراغ سياسي” يخلفه رحيل الأسد

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن موسكو قلقة من احتمال أن يؤدي رحيل الرئيس السوري بشار الأسد إلى ضرب سوريا بالفراغ السياسي، ومنح المجموعات الإرهابية الفرصة لأن تعيث في البلاد السورية فسادا وعبثا.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانيا أنجيلا ميركل، بمدينة بطرسبورج الروسية، أضاف بوتين أمس الجمعة: “لا يمكنني أن أتفق مع القول بأن الأسد يحارب شعبه، فليس الشعب السوري من يحارب ضد الأسد، بل المقاتلون الذين تم تسليحهم من الخارج”.

وبعد محادثات مع “ميركل” على هامش منتدى بطرسبورج الاقتصادي، أشار الرئيس الروسي إلى أن المجتمع الدولي اعترف بأن “نواة المعارضة السورية المسلحة، منظمات إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة”، وشدد على أنه لا أحد يريد أن تحل المجموعات الإرهابية محل حكومة الأسد، لكن في الوقت نفسه، لا أحد يملك جوابا عن السؤال المتعلق بكيفية تجنب ذلك!.

وأضاف “بوتين” أن زعماء مجموعة الثمانية يشتركون في فكرة سليمة واحدة هي إرغام الأطراف المتصارعة على الجلوس إلى طاولة المفاوضات.

وتابع قائلا: “أما السؤال حول ما بقاء الأسد أو رحيله، وحول نظام الحكم المختار إذا ما رحل، فلا يجوز لنا فرض حلول خارجية على الشعب السوري، وإنما مناط واجبنا آنذاك خلق ظروف لإجراء المفاوضات”.

وحذر الرئيس الروسي من أن الخطوات غير المحسوبة جيدا من قبل القوى الخارجية، قد تدفع بالوضع في الشرق الأوسط إلى الخروج عن السيطرة، مثلما هو الوضع الراهن بمنطقة الحدود الباكستانية – الأفغانية.