اشتباكات بين مؤيدي ومعارضي “مرسي” بالإسكندرية.. وإصابة 4 متظاهرين

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

شهد مسجد القائد إبراهيم عقب صلاه الجمعة اليوم، مناوشات بين عدد من المتظاهرين المعترضين علي سياسات الرئيس محمد مرسي وعدد من المنتمين إلى التيار الإسلامي من السلفيين والجماعة الإسلامية، وذلك بعد أن قام الطرفان بالهتافات المؤيدة والمعارضة للرئيس.

تجمع المئات من المتظاهرين أمام مسجد القائد إبراهيم للتظاهر ضد الإخوان المسلمين والرئيس محمد مرسي، والمطالبة بسحب الثقة منه وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، في حين تجمع العشرات من أفراد التيار الإسلامي من “الجماعة الإسلامية” وحزب البناء والتنمية للمشاركة بشكل فردي في جمعةنبذ العنف”، ومع بدء الهتافات حدثت مشادات ومشاحنات بين الطرفين تطورت إلى اشتباكات والتراشق بالحجارة. 

استمرت الاشتباكات قرابة النصف ساعة بين الطرفين، مما أدى إلى إصابة 4  أشخاص وفرار أفراد التيار الإسلامي إلى مسجد القائد إبراهيم والمستشفى الميري.

كما قام عدد من المتظاهرين برشق المستشفى الميري بالحجارة بعد فرار أحد أفراد التيار الإسلامي إليها، مما أدي إلى تحطيم عدد من النوافذ الزجاجية وتحطيم سيارة كانت أسفل المستشفى.

أخبار مصر- البديل