جيش الاحتلال يختتم مناورة على الحدود الشمالية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أنهى الجيش الإسرائيلي أمس مناورة واسعة النطاق في الشمال استمرت لأربعة أيام، وذلك على الرغم من التوترات على الحدود الشمالية مع سوريا والتقليصات في الميزانية العسكرية، وشارك في المناورة قيادة المنطقة الوسطى مع كتيبة احتياط وبالتعاون مع سلاح الجو والبحرية، وأكد الجيش أن المناورة جرت وفق مخطط زمني معد سابقا.

وحاكت المناورة عدة سيناريوهات مرتبطة بالتطورات الأمنية الأخيرة بما في ذلك هجمات في العمق السوري والتوتر القائم في مرتفعات الجولان، وأشارت صحيفة “يديعوت أحرنوت” التي أوردت النبأ اليوم أن المناورة عندما عقدت العام الماضي حاكت سيناريوهات مماثلة، وفي كل عام يطور الجيش من قدراته في هذا المجال، وتهدف المناورة إلى اختبار القدرة على العمل المتعدد الذي يشمل العمل في جبهة القتال الجوي، والعمل أيضا من وراء خط الجبهة.

وبدوره قال رئيس هيئة الأركان الجنرال “بيني جانتس” الذي حضر لمشاهدة المناورة، “مع حالة عدم اليقين في كثير من الجبهات في لبنان لا يزال حزب الله يوسع ترسانته ويستعد للفرصة التي تمكنه من المس بمواطنينا”، مضيفا:“في سوريا حيث تستمر هناك الحرب الأهلية، والحرب تقترب من حدود الإسرائيلية، وهذا يحتم علينا اختبار قدراتنا بشكل معقد ومكثف”.