“حمود”: أحداث “صيدا” مؤامرة على المقاومة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

حذر إمام مسجد القدس الشيخ “ماهر حمود”، ورئيس التنظيم الشعبي الناصري “أسامة سعد” في مؤتمرين صحفيين من أن ما حدث في مدينة “صيدا” قد يأخذ منحى أكثر خطورة.

ووفقاً لما جاء في تقرير بثته قناة “الميادين” اليوم الخميس، فإن الشيخ “حمود” قال “ما حدث في صيدا الثلاثاء الماضي، كان محضراً له مسبقاً دون اعتبار للمواطنين وللمدينة والسلم الأهلي والدولة”، مشيراً إلى أنه ليس وليد ساعته، وليس ردة فعل.

وحذر الشيخ حمود مما وصفه بالمؤامرة الكبيرة على المقاومة يدفع ثمنها لبنان بكافة طوائفه وانتماءاته وبكل مناطقه، مشيراً إلى أن من ييقف وراء ذلك المخطط  لا يهمه دمار ولا دماء بل فقط تنفيذ مؤامرته، معتبراً أن موضوع شقق حزب الله” هو “كذبة كبيرة وذريعة لافتعال الفتن” حسب قوله.

 

 

 

وكالات