“أوباما” يدافع عن الرقابة على الإنترنت

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

دافع الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” عن برامج الرقابة على الإنترنت في بلاده أمس، قائلا إنه تم إنقاذ أرواح وتفادي تهديدات بفضل مراقبة المعلومات، وصرح أوباما خلال مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” بأنه تم تفادي ما لا يقل عن 50 تهديدا، في الولايات المتحدة ودول أخرى منها ألمانيا، بسبب المعلومات التي تمكنت وكالة الأمن القومي من الحصول عليها.

وأكد للمواطنين الألمان أنه تم عرض البرامج على القضاء للنظر فيها، وأعقبها إجراءات صارمة من أجل منع وقوع هجمات إرهابية، وقالت ميركل خلال المؤتمر الصحفي إن الحكومة تراقب اتصالات الإنترنت المطلوبة من أجل البقاء داخل الحدود المناسبة، مؤكدة أهمية التناسب والتوازن.

وتابعت ميركل “أعلن بوضوح أنه برغم حاجتنا لجمع المعلومات، إلا أن موضوع التناسب مازال مهما”، وأضافت أن الجانبين سيواصلان مناقشاتهما بشأن الموضوع بعد الاتفاق على مواصلة تبادل المعلومات.

وبموجب برنامج سري للغاية كشفت عنه وسائل الإعلام مؤخرا، قامت “وكالة الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفيدرالي” بالتنصت مباشرة على الخوادم المركزية لتسعة من شركات الإنترنت الأمريكية مما مكن المحللين من تعقب تحركات أى شخص واتصالاته على مر الأيام.

وكالات

اخبارمصر-البديل