مقتل 40 شخصًا وجرح آخرين في اشتباكات قبلية بدارفور

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

لقى أكثر من 40 شخصا مصرعهم وجرح ما لايقل عن45 آخرين فى أحدث مواجهات مسلحة بين قبيلتى السلامات والمسيرية بمناطق “سربكا” الواقعة شرق زالنجى بدارفور على خلفية إحراق السلامات 5 قري تتبع للمسيرية وخلف النزاع نزوح وتشريد مئات من الأسر التى فرت إلى زالنجى.

وذكر موقع سودان تيريبيون أن معتمد بلدة شطاية الصادق عبدالله حمد الله قال فى تصريحات صحفية أمس إن الاشتباكات بين السلامات والمسيرية تمددت من مناطق حول زالنجى بولاية وسط دارفور إلى  شطاية بولاية جنوب دارفور.

وأشار الموقع لما أكده الصادق عن وقوع اشتباكات بمحليته أمس والتي أضرمت فيها النيران التى أتت على أكثر من 5 قرى تتبع للمسيرية.
كما أكد إرسال تعزيزات عسكرية للمنطقة بلغت 9 سيارات محملة بالجند للسيطرة على الموقف، وقال ممثل دائرة شطاية بالمجلس التشريعي حبيب القوني إن الصراع بين القبيلتين مرشح للتجدد والتواصل لأيام، قائلا إن الموقف بالمحلية حرج ورئاستها مهددة من المتصارعين.

وعقدت حكومة ولاية جنوب دارفور برئاسة اللواء الركن آدم محمود جار النبي اجتماعا طارئا مع لجنة الأمن؛ لمناقشة الأوضاع بالمنطقة وكيفية إعادة الأوضاع إلى طبيعتها.

وقال تيربيون إن دارفور تشهد نزاعات متكررة بين القبائل وتقول بعض التقارير غير الرسمية إن ضحايا النزاعات القبلية يفوقون أولائك الذين راحوا ضحية للحرب في الأقليم.